صحيفة فرنسية تنشر تفاصيل "الصفقة السرية" بين أردوغان وداعش

08 إبريل 2018 - 18:16
صوت فتح الإخباري:

 نشرت صحيفة "جورنال دو ديمانش" الفرنسية، تحقيقا حول عقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان صفقات مع داعش منذ عام 2014، حيث أرسلت تركيا عشرات المقاتلين إلى داعش في سوريا بينهم فرنسيين مقابل الإفراج عن آخرين لصالح أنقرة.

وتعد رحلة محمد الشاب الفرنسي إلى داعش أكبر دليلا على غموض نوايا النظام التركي في مكافحة الإرهاب، حيث اعتقل الشاب الفرنسي من قبل السلطات التركية في سبتمبر 2014 قبل أن يسمح له بالانتقال إلى سوريا، وفقا للمحادثات بين محمد والسفارة الفرنسية بأنقرة.

وبحسب الصحيفة، فإن قصة الشاب الفرنسي تسببت في قلق المحققين والقضاة، حيث تم إرساله من الأراضي التركية إلى سوريا للقتال في صفوف داعش "رغما عن إرادته" عقب فترة قصيرة من احتجازه داخل أحد السجون في 2014.

وكانت تركيا قد احتجزت الشاب مع عشرات الجهاديين لمدة 12 يوما قبل أن يتم نقلهم في حافلة إلى الحدود السورية، ويقول محمد "أدركت إنني في سوريا بعد رؤية علم داعش الأسود"، مؤكدا أنه حصل على وعد بالعودة إلى أراضي الفرنسية لكنه تفاجئ بوجوده في سوريا برفقة اثنين روسيين وتونسي.

وذكرت الصحيفة أنه في نفس لحظة تسليم محمد ورفاقه على الحدود السورية وعلى بعد أمتار قليلة تسلمت تركيا من خلال صفقة أبرمتها مع داعش نحو 49 دبلوماسيا تركيا احتجزوا في الموصل لمدة 3 أشهر، حيث عقدت أنقرة الصفقة للإفراج عن الرهائن المحتجزين لديها في مدينة الموصل الخاضعة لسيطرتهم، مقابل تسليم تركيا عددا من المقاتلين للانضمام إلى صفوف داعش.

وأشارت الصحيفة إلى وجود صفقات مماثلة بين تركيا وجماعات داعش الإرهابية، مشيرة إلى توافد المقاتلين من الحدود التركية بكثافة إلى سوريا وهو ما يثير الشكوك والغموض حول الدور الحقيقي لأنقرة في مكافحة الإرهاب.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق