نتنياهو يُشيد بمرتكبي المجزرة في غزة وليبرمان يرفض التحقيق

31 مارس 2018 - 21:25
صوت فتح الإخباري:

أشاد رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم، السبت، بجنود الاحتلال، الذين نفذوا، أمس، الجمعة، مجزرة بحق متظاهرين فلسطينيين سلميين على حدود قطاع غزة، في إطار "مسيرات العودة الكبرى"، سقط على إثرها 16 شهيدًا و1400 جريح على الأقل.

وقال نتنياهو: "كل الاحترام لجنودنا الذين يحمون حدود الدولة ويمكّنون المواطنين الإسرائيليين من الاحتفال بعيد الفصح بهدوء، إسرائيل تعمل بصرامة وبحزم من أجل حماية سيادتها وأمن مواطنيها".

فيما انتقد وزير جيش الاحتلال، أفيغدور ليبرمان، مساء اليوم، الأصوات التي طالبت بالتحقيق في قتل المتظاهرين في غزة أمس، ووصفها بـ"الأصوات المنافقة".

وكتب ليبرمان على (تويتر) يقول: "بفضل جنودنا، احتفلنا ليلة الفصح العبري بأمان، لا أفهم جوقة المنافقين، الذين يريدون لجنة تحقيق".

وتابع ليبرمان "لقد خلطوا الأمور، واعتقدوا أن حماس نظمت مهرجان موسيقي أمس، وعلينا أن نوزع الزهور عليهم"، وأضاف ليبرمان في مهاجمة أولئك الذين يطالبون بإجراء تحقيق بالمجزرة التي ارتكبها الاحتلال، أمس: "قام جنود الجيش الإسرائيلي بصد نشطاء الجناح العسكري لحماس بحزم واحتراف كما كان متوقعًا"، على حد تعبيره.

من جهته، قال سامي أبو زهري، القيادي في حركة "حماس" إن تصريحات رئيس وزراء الاحتلال "بنيامين نتنياهو" حول تهنئة جنوده الذين قتلوا شهداء غزة، "تتسم بالعنصرية والإرهاب".

واعتبر أبو زهري هذه التصريحات بمثابة "صفعة لكل دعاة التطبيع والمفاوضات مع الاحتلال".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق