جيش الإحتلال يحمل حماس المسؤولية عن" عملية شرق خانيونس" وسيرد بصورة كبيرة عليها!

17 فبراير 2018 - 18:18
صوت فتح الإخباري:

تعقد قيادة فرقة غزة في الجيش الإسرائيلي مساء اليوم السبت، جلسة تقدير موقف، وهناك وتوقعات باستهدافات جديدة يقوم بها الجيش في قطاع غزة.

وحمل الجيش الإسرائيلي حركة حماس المسؤولية عن كل ما يجري في قطاع غزة.

وقالت القناة العاشرة، "إن التقييم لدى الجيش هو أن منظمات "مارقة" هي المسؤولة عن التفجير على حدود القطاع ، ويبدو أننا سنرى ردا قويا من الجيش الليلة في غزة".

وأفاد المراسل العسكري للقناة :" أننا سنرى رداً قوياً من الجيش على حدث العبوة على الحدود الجنوبية للقطاع".

وأضاف المراسل ان جيش الاحتلال سيرد في الساعات القادمة بصورة كبيرة وموسعة رداً على عملية تفجير عبوة ناسفة استهدفت لواء جولاني التابع لجيش الاحتلال على حدود غزة.

وقال الرئيس الإسرائيلي رؤفين ريفلين إنه يشد على أيدي القوات الإسرائيلية التي تعمل في غزة "بلا هوادة".

وأضاف ريفلين أنهم لن يسمحوا بأي ضرر تجاه "أي نوع من الإرهاب" ضد جنود إسرائيل. على حد قوله.

من جهته، قال رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مساء اليوم السبت، إن ما حدث اليوم على حدود قطاع غزة "خطير جداً".

وأضاف نتنياهو في تصريح صحفي من مدينة ميونخ الألمانية حيث يشارك في مؤتمر للأمن القومي: "الحدث على حدود القطاع خطير جداً وسنرد بالشكل المناسب".

بينما اعتبر وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، أن ما حدث اليوم هو الأخطر منذ حرب 2014.

وأجرى رئيس أركان جيش الاحتلال الجنرال غادي أيزنكوت جلسة لتقدير الموقف بمشاركة كبار قادة الجيش لبحث تداعيات الهجوم الأخير، وفق المتحدث باسم الجيش.

وأعلن الاحتلال الاسرائيلي مساء اليوم السبت، رسميا اصابة 4 جنود اسرائيليين بانفجار عبوة ناسفة على حدود جنوب قطاع غزة.

وقالت وسائل اعلام عبرية: إن اثنين من الجنود وصفت جراحهم بالخطيرة واثنين بالمتوسطة، وقد وقع الانفجار اثناء محاولتهم إنزال علم مشبوه عُلق على السياج الفاصل شرقي خانيونس.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق