بالفيديو.. اقتحامات وحصار وهدم منازل.. ماذا يحدث في جنين؟

03 فبراير 2018 - 17:00
صوت فتح الإخباري:

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عصر اليوم السبت، وللمرة الثانية منذ الفجر بلدة برقين جنوب غرب جنين، وحاصرت عددًا من منازل الأهالي في العديد من الأحياء فيها، كما شرعت بفرض حظر التجول داخل العديد من أحياء القرية.

وأفادت مصادر محلية، بأن قوة كبيرة من جيش الاحتلال ووحداته الخاصة مدعومين بآليات عسكرية، عاودت وللمرة الثانية منذ الفجر اقتحام بلدة برقين من كافة الجهات، لاعتقال المطارد أحمد نصر جرار، والذي يتهمه الاحتلال يتنفيذ عملية نابلس وقتل مستوطن فيها، خلال شهر كانون الأول من العام المنصرم.

وأشارت المصادر إلى أن عناصر من الوحدات الخاصة "مستعربين" تسللوا إلى الحي الشرقي في البلدة، فيما حولت قوات الاحتلال عدة منازل في الحي إلى نقاط عسكرية وسط تحليق لطائرة رصد لمراقبة التحركات على الأرض.

وقالت المصادر، إن مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال التي شنت حملات دهم واسعة للمنازل بحجة البحث عمن تسميهم بالمطلوبين.

على صعيد متصل، أفاد ناشطون بأن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت القرية من عدة محاور، تدعمها طائرات مروحية وطائرات بدون طيار بالإضافة لعدد من الجرافات والآليات العسكرية، وشرعت باقتحام العديد من المنازل بعد طرد سكانها من داخلها، فيما اعتدت على العديد من الأهالي بالضرب خلال عملية الاقتحام.

ويعتبر هذا الاقتحام الأكبر منذ كشف قوات الاحتلال عن الخلية التي نفذت عملية نابلس قبل حوالي شهر، حيث استخدمت قوات الاحتلال في الاقتحام الواسع مختلف تشكيلاتها العسكرية من قوات برية وجوية.

وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت برقين فجر اليوم وشنت حملة دهم واسعة، اعتقلت خلالها 4 شبان، وعاثت خرابا ودمارا في محتويات عشرات المنازل في البلدة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق