بدء الترتيبات الأولية لنقلها.. ترامب لـ "نتنياهو": ملتزمون بنقل السفارة الأميركية إلى القدس

25 يناير 2018 - 17:47
صوت فتح الإخباري:

أكد الرئيس الاميركي دونالد ترامب لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو على هامش مؤتمر دافوس، التزام واشنطن بنقل السفارة الأميركية إلى القدس في وقت ما خلال العام المقبل، مشيراً إلى "اننا منحنا الفلسطينيين مئات الملايين من الدولارات وقوبلنا بعدم الاحترام".

وأكد إستمرار تجميد المساعدات المقدمة للسلطة الفلسطينية، ما لم يقبل الجانب الفلسطيني العودة للمفاوضات دون شروط مسبقة وبرعاية الولايات المتحدة.

من جهتها، قالت القناة العبرية الثانية، إن السفارة الأمريكية بدأت بنقل معدات في "تل أبيب" إلى فندق بالقدس؛ وذلك تمهيداً لنقلها لمقر السفارة لاحقاً.

وكشفت القناة الثانية العبرية عن بدء الخارجية الأمريكية بالترتيبات الأولية لنقل السفارة الأمريكية من "تل أبيب" إلى القدس.

ونقلت القناة عن شهود عيان في حي " أرنون" بالقدس، أن شاحنات كبيرة بدأت تفرغ حمولتها من المعدات داخل فندق "عيدن" الذي أغلق مؤخراً بسبب ضعف الزوار، إلا أن السبب الحقيقي للإغلاق هو استيعاب معدات خاصة بالسفارة الأمريكية حيث شوهدت صناديق كبيرة وعليها شعار القنصلية الأمريكية.

وبينت القناة أن مبنى السفارة الجديد بالقدس لا يبعد عن هذا الفندق سوى كيلومتر واحد، ومن المتوقع نقل طاقم مقلص من الدبلوماسيين الأمريكيين خلال الأشهر القريبة للسفارة الجديدة.

وأشارت القناة إلى أن الأمريكان معنيون بإبقاء الأمر طي الكتمان، حيث تم منع طاقم القناة من التصوير بالمكان وطلبوا منهم المغادرة.

وكان ترامب قد أعلن في 6 كانون الثاني من العام الماضي عن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وأكد أنه أمر ببدء التحضيرات لنقل سفارة الولايات المتحدة في إسرائيل من تل أبيب إليها.

في سياق متصل:  رد مندوب فلسطين في الأمم المتحدة، رياض منصور على الرئيس الأميركي دونالد ترامب قائلا، "لا يجب النظر إلى موقفنا على أنه عدم احترام بل هو احترام لكرامتنا وحقوقنا"، مشيراً إلى أن "العالم يشهد بتفاصيل صادمة لعملية إهانة الشعب الفلسطيني وطمس هويته".

واعتبر أن "قرار خفض المساعدات لوكالة "الأونروا" يدفعنا للتساؤل عن هدف القرار"، مؤكداً "أننا سنبقى متمسكين بتطبيق القانون الدولي بحذافيره حيال القدس"، مشيراً إلى أن "الشعب الفلسطيني يواجه أزمة وجود والحرمان من حق تقرير المصير والبقاء في وطنه".

كما دعا منصور كل الدول إلى "لاعتراف بفلسطين كدولة مستقلة عاصمتها القدس الشرقية".

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب قد أكد لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو على هامش مؤتمر دافوس التزام واشنطن بنقل السفارة الأميركية إلى القدس في وقت ما خلال العام المقبل، مشيراً إلى "اننا منحنا الفلسطينيين مئات الملايين من الدولارات وقوبلنا بعدم الاحترام".

كما شدد على ان "مسألة القدس ليست مطروحة في أي مفاوضات مستقبلية بين الفلسطينيين والإسرائيليين".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق