رسالة مؤلمة كتبت بالدم من الشهيد "مصلح" الى رئيس السلطة محمود عباس

30 ديسمبر 2017 - 13:08
صوت فتح الإخباري:

في رسالة الوداع الأخير، قال الشهيد "جمال محمد مصلح" 21 عاما ، من سكان مخيم المغازي وسط قطاع غزة،عشية استشهاده في رسالة الوداع الأخير لأهله وذويه واصدقاءه أنا ابن الانتفاضة وساذهب شهيد باذن الله "وشكرا أمي الغاليه سامحيني ياحبيبتي". 

واستشهد مصلح متأثراً بجراح أصيب بها في جمعة الغضب الرابعة شرقي مخيم البريج برصاص جيش الاحتلال.

وفي تغريدة اخرى على صفحته وجه الشهيد مصلح رسالة للرئيس محمود عباس قال فيها : "السلام عليكم ورحمته الله وبركاته أنا حابب أحكي حاجه لمي جيش الاحتلال الصهيوني الندل ضيع أخبار غزة يعني أنه برضيكم شاب ميكونش معاه شيكل لاالله الى الله، أنا بوجه للرئيس محمود عباس لازم اتخفف عن أهل غزة امكفي في ناس غلابه انقطعت رواتب الموظفين حرام عليكو ارحمونا بس أنا رايح على جمعة الغضب الي حابب يشترك مع الاننفاضه حياه الله".

وختم: أنا سعيد جمال مصلح إنشاءالله بكون شهيد تحته اشراف جمال مصلح في منطقة المغازي البطنية لقبي بسيسو مصلح وشكرا لكل مشارك في هده التعليق ، وشكرا حبيبتي أمي الغاليه سامحيني ياحبيبتي".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق