نواب فتح: ثقتنا بالشقيقة مصر لا حدود لها وحل "اللجنة الإدارية" أزال العقبات من طريق المصالحة

17 سبتمبر 2017 - 19:17
صوت فتح الإخباري:

رحب نواب كتلة حركة فتح البرلمانية برئاسة النائب محمد دحلان، اليوم الأحد، بقرار حركة حماس حل اللجنة الإدارية التي شكلتها في غزة.

واعتبر النواب في بيان وصل «صوت فتح» نسخة عنه، أن هذا الإجراء أزال عقبة من طريق المصالحة الوطنية، معربين في الوقت ذاته عن أملهم بأن يقابل هذا السلوك الإيجابي بخطوات بناء ثقة عملية من قبل رئيس السلطة محمود عباس، تبدأ بإنهاء كافة العقوبات التي فرضها على غزة وعلى رأسها إعادة الكهرباء ورفع الخصم عن الموظفين والتراجع عن إحالة من تم إحالتهم للتقاعد خارج إطار القانون وكافة الإجراءات العقابية التي ألحقت الأذى بالمواطنين.

وأكد النواب على ثقتهم العالية بالشقيقة مصر وسعيها الدائم لخدمة القضية الفلسطينية ومصالح الشعب الفلسطيني العليا، مشددين على دعمهم الكامل لأي إجراءات من شأنها إنهاء حالة الانقسام البغيض وإعادة اللحمة الوطنية ووحدة المؤسسات الفلسطينية وتفعيل المجلس التشريعي والفصل بين السلطات والعمل على سيادة القانون وضمان الحريات العامة وفق ما تم الاتفاق عليه في اتفاق القاهرة 2005 وما تم التوقيع عليه في اتفاق المصالحة 2011 في القاهرة أيضًا على أساس وثيقة الوفاق الوطني «وثيقة الأسرى».

وكانت حركة حماس، أعلنت عن حل لجنتها الإدارية في قطاع غزة، ودعوة حكومة «سلطة عباس» للقدوم إلى القطاع لممارسة مهامها والقيام بواجباتها فورًا، في إطار التفاهمات التي تم التوصل إليها في القاهرة بين تيار الإصلاح الديموقراطي بحركة فتح في غزة بقيادة النائب دحلان، وحركة حماس لتخفيف المعاناة عن أهل غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق