بالفيديو.. الرقب: مشاركة "دحلان" في جلسة التشريعي أثارت رعب الإخوان

29 يونيو 2017 - 13:50
صوت فتح الإخباري:

اعتبر أستاذ العلوم السياسية بجامعة القدس، أيمن الرقب، أن مشاركة القائد الفلسطيني، النائب محمد دحلان في الجلسة الطارئة للمجلس التشريعي الفلسطيني، والتي عُقدت في قطاع غزة الخميس الماضي، سببت رعبًا وقلقًا لجماعة الإخوان المسلمين.

وأكد الرقب، خلال اتصال هاتفي أنس الجمعة، ببرنامج "خط أحمر" المذاع عبر فضائية "العاصمة" المصرية، أن سماح حركة حماس، للنائب دحلان، بالتواجد على منصة التشريعي، في الجلسة التي عُقدت بقطاع غزة، فند مزاعم جماعة الإخوان المسلمين، بأن دحلان يحارب الإسلام السياسي.

وحول توقعاته للاجتماع الي دعا إليه دحلان في كلمته الخميس الماضي، لكافة الفصائل الفلسطينية، وبحث إنهاء الانقسام، قال الرقب، إن وجود النائب دحلان في الصورة يعد خطوة أساسية نحو إنهاء الانقسامات الفلسطينية، معبرًا عن أمله في أن يُسمع للدعوة من قبل الفصائل وأن يجتمع الجميع في القاهرة.

وأضاف أن كل الفصائل الفلسطينية "تغني كل منها على ليلاها"، مؤكدًا أن الخلافات الفلسطينية والعربية أحد عوامل قوة إسرائيل.

وأضاف أستاذ العلوم السياسية بجامعة القدس، أن التفاهمات المصرية مع حماس، وكذلك تفاهمات حماس مع القائد دحلان، كان أساسها كسر علاقتها (حماس) بالجماعة الإرهابية.

وتعليقًا على أزمة المسجد الأقصى، قال الرقب، إن اليهود يريدون تثبيت التقسيم الزماني والمكاني للأقصى، ويستغلون حالة الضعف العربي للاستمرار في سياساتهم.

وأضاف تعليقًا على مشهد سير فتاة إسرائيلية وهي عارية تمامًا في ساحات المسجد الأقصى، أن الفلسطينيين يواجهون عدوا تجرد من الأخلاق، ويستفز مشاعر العرب وكرامتهم، وهذه ليست المرة الأولى، فمثل تلك الأحداث يتم رصدها بشكلٍ يومي.

وتابع: "أزمة البوابات استمرت منذ الـ14 من الشهر الجاري، واستمرت حتى وقف المقدسيون ومنعوا الدخول والصلاة في المسجد الأقصى"، لافتًا إلى أن توحد المقدسيين هو ما قادهم نحو تحقيق الانتصار في معركتهم ضد الاحتلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق