العفو الدولية: اقتحام الشرطة الاسرائيلية “المقاصد“ أمر بائس بالمطلق

26 يونيو 2017 - 10:47
صوت فتح الإخباري:

قالت منظمة العفو الدولية اليوم إن "الجنود وأفراد الشرطة الإسرائيليين اقتحموا مستشفى فلسطيني مرتين خلال الأسبوع الماضي، وروّعوا الموظفين والمرضى، وفي بعض الحالات منعوا الأطباء من تقديم الرعاية الطبية الطارئة لمرضى أصيبوا إصابات حرجة".

وأضافت المنظمة في بيان لها، الأربعاء "جاءت عمليات المداهمة لمستشفى "المقاصد" في القدس الشرقية مع تصاعد التوترات في القدس وكافة أرجاء الضفة الغربية في الأيام الأخيرة، عقب قرار الحكومة الإسرائيلية بوضع أجهزة لكشف المعادن، وبتفتيش المصلين على مداخل المسجد الأقصى عقب مقتل شرطيين إسرائيليين في الموقع، في 14 يوليو/تموز. وقد قتل ما لا يقل عن أربعة مدنيين فلسطينيين، وأصيب أكثر من 1,090 على أيدي قوات الشرطة والجيش الإسرائيلية في الأيام العشرة الماضية خلال الاحتجاجات الفلسطينية الواسعة النطاق ضد القرار، وما تبعه من مصادمات".

وفي هذا السياق، قالت ماجدالينا مغربي، نائبة المديرة الإقليمية للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية، إن "تصرفات القوات الإسرائيلية، التي قامت بمداهمات عنيفة لمستشفى"المقاصد"، وتحرشها بالموظفين والمرضى وترويعهم أمر بائس بالمطلق. ومن غير الممكن إيجاد تبرير لمنع العاملين الطبيين من القيام بواجبهم في رعاية المرضى المصابين إصابات حرجة".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق