اشتية يدين جرائم الاحتلال المتكررة على جنين

21 مايو 2022 - 11:42
صوت فتح الإخباري:

أدان رئيس الوزراء محمد اشتية، اليوم السبت، جرائم الاحتلال المستمرة في مخيم جنين، والتي كان آخرها استشهاد الفتى أمجد الفايد (17 عاما)، وإصابة آخر يبلغ من العمر (18 عاما) برصاصة في البطن فجر اليوم السبت.

ودعا المجتمع الدولي بضرورة إدانتها ومحاسبة مرتكبيها، محذراً من التبعات الخطيرة لتلك الجرائم المتكررة.

وتقدم اشتية من أسرة الشهيد وأهالي جنين بأحر التعازي وصادق مشاعر المواساة، سائلا المولى عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته، متمنيا الشفاء العاجل للمصاب.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم، عن استشهاد الشاب أمجد الفايد، متأثرًا بجراحه التي اُصيب بها خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في مخيم جنين شمال الضفة الغربية المحتلة.

واندلعت اشتباكات مسلحة، فجر اليوم ، بين مقاومين فلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي المُقتحمة مخيم جنين.

من جانبها، أشارت مصادر طبية، إلى أن الاشتباكات أسفرت عن إصابة عددٍ من المواطنين بالرصاص الحي وقنابل الغاز المُسيل للدموع.

ولفتت المصادر ذاتها، إلى أن مستشفى ابن سينا في المدينة، استقبل عدد من الحالات لتلقي العلاج ومتابعة حالتهم الصحية.

نعت فصائل فلسطينية في بياناتٍ منفصلة، الشهيد أمجد الفايد، وشددت على أن كل محاولات الاحتلال لن تنال من عزيمة المقاتلين، وستبقى له بالمرصاد حتى تحرير أرضنا ومقدساتنا.

وأكدت أنّ دماء الشهيد وكلّ دماء الشهداء الأبرار ستكون وقوداً لانتفاضة متجدّدة، وستزيد الشعب الفلسطيني إصراراً على تصعيد المقاومة والاشتباك مع الاحتلال بكل الوسائل.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق