أبو خوصة: تهديدات الاحتلال بعودة سياسة الاغتيالات لن تردع المقاومة

07 مايو 2022 - 16:34
صوت فتح الإخباري:

قال القيادي في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح، توفيق أبو خوصة، إن "تهديد قادة الاحتلال بعودة سياسة الاغتيال، لغة مجربة مرارًا وتكرارًا، فشلت وستفشل في ردع أي فلسطيني من القيام بواجبه الوطني".

وأضاف أبو خوصة، في منشور على حسابه الشخصي بموقع "فيسبوك"، اليوم السبت، أن "عودة سياسات الاغتيال والقتل بدم بارد لم تفلح في تحقيق الأمن والأمان لهذا المجتمع الاحتلالي، بل عادت عليكم بالوبال وجلبت لكم أقسى الردود القاصمة".
 

وأوضح، أن لجوء الاحتلال إلى هذا التحريض الإعلامي الأرعن والمزايدات الحزبية الداخلية الرخيصة، لن يحلها اغتيال فلسطيني هنا أو هناك سواء كان مواطن عادي أو مقاتل أو قائد.

وأكد، أن الحل الوحيد في رحيل الاحتلال، مشيرًا إلى أن أعداد كبيرة من الشهداء والأسرى والجرحى ذهبوا ضحايا الحروب المتكررة.

وأضاف أبو خوصة، "الفلسطيني لا يهاب الموت يا أغبياء بل يسير إليه ولا ينتظره بكل رباطة جأش وثبات والأدلة عندكم لا تحصى".

وتابع، أن "الذعر الفاضح الذي يعشش في عقولكم جراء عقدة العقد الثامن التي تلاحقكم ليل نهار لوحدها كفيلة بأن تصيبكم بالرعب وعدم الاستقرار الأمني والسياسي والمجتمعي التي تقول بزوال كيانكم الدخيل".

وذكر أبو خوصة، أن "الفلسطيني لن تمنعه جدران الفصل العنصري، والأجهزة الأمنية والاستخبارية للاحتلال، ولا كل الإجراءات التعسفية وقرارات العقاب الجماعي الانتقامية أو التضييق على حياته اليومية مهما استخدمتم من أساليب القمع والبطش والعدوان، ولن تنفعكم المراهنات الخاسرة على التنسيق الأمني المدنس".

وتابع، "الفلسطيني يعرف طريقه جيداً وأهدافه جلية ولن يتوقف نضاله بكل أشكاله حتى النصر، لأن فلسطين للفلسطينيين وليس لأحد غيرهم".

وختم أبو خوصة، "هذه مسيرة شعب لن تتوقف إلا بكنس الاحتلال وإفرازاته السرطانية واسترداد واستعادة الحق لإصحابه".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق