خبير اقتصادي يكشف :

تفاصيل هروب فتاة من غزة بعد عملية نصب بـ(2) مليون دولار

23 ديسمبر 2021 - 13:07
صوت فتح الإخباري:

 كشف الخبير الاقتصادي الفلسطيني محمد أبو جياب، عن هروب سيدة فلسطينية من قطاع غزة إلى تركيا، بعدما نصبت على مواطنين بـ2 مليون دولار.

وقال أبو جياب في حلقة جديدة من برنامج "بلا نقود" الذي يتم نشره عبر صفحته على فيسبوك: "تمكنت سيدة فلسطينية من الهروب إلى تركيا بعدما نصبت باسم التسويق الشبكي والهرمي وسرقتها 2 مليون دو

وأضاف: "الغريب أنه لا زال في المجتمع الفلسطيني بعض البسطاء والسطحيين تستجيب لهؤلاء النصابين الذين ينصبون باسم التسويق الشبكي والهرمي".

وتابع: "يأتي النصاب للمواطن ويعيشه أوهام ويلعب بعواطفه لكن مقابل شراء منتج بـ 2000 دولار، وعلى الدوائر الضيقة يبقون"، مبينا أن هناك العديد من البيوت التي صار فيها حالات طلاق جراء هذا النصب.

وطالب أبو جياب الجهات الحكومية ووزارة الاقتصاد والامن لتحذير الناس من هؤلاء النصابين، وطالب المشايخ بتحريم هذا الأمر.

والفتاة "م.س"، هي  معلمة تعمل بوكالة غوث وتشغيل اللاجئين، من سكان منطقة المخابرات شمال غزة، وهربت برفقة زوجها وأولادها.

وفي السياق ذاته، أكد مصدر خاص من هيئة المعابر في قطاع غزة لـ"أمد للإعلام"، أنّ الفتاة خرجت عبر معبر رفح البري جنوبي القطاع، رغم الشكاوي التي قدمت لداخلية حماس حول نصبها.

وقال المصدر، إنّ الفتاة خرجت من المعبر بكل راحة، وتم تسجيلها في السفر برفقة زوجها وأبنائها، واستطاعت الخروج من غزة، دون أي مضايقات، وبعد خروجها بساعات علم أهالي القطاع بذلك.

وشدد، أنّ هذا الأمر يضع علامات استفهام حول معرفة وتواطؤ داخلية حماس بكل القضية، والسماح للفتاة من الخروج عبر المعبر والتنسيق لها من قبل مسئوليها.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق