الاحتلال يفرج عن أسيرين محررين بشروط

02 ديسمبر 2021 - 21:35
صوت فتح الإخباري:

أفرجت شرطة الاحتلال مساء الخميس عن الأسيرين المحررين عمار الرجبي وزياد أبو هدوان، بشرط الحبس المنزلي ومنعهما من دخول الضفة الغربية، دون عرضهما على المحكمة.

وذكر رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب لوكالة "صفا" أن الشرطة أفرجت عن الأسيرين الرجبي وأبو هدوان بشرط الحبس المنزلي لمدة 5 أيام، ومنعهما من دخول الضفة لمدة 10 أيام، ابتداء من يوم غدٍ الجمعة.

وأضاف أن مخابرات الاحتلال اختطفت الأسيرين المحررين لحظة الإفراج عنهما من سجن النقب الصحراوي، رغم أنهما أنهيا مدة محكوميتهما البالغة 6 سنوات.

ونقلت مخابرات الاحتلال الأسيرين من سجن النقب صباح اليوم إلى المسكوبية للتحقيق معهما الذي استمر حتى مساء اليوم.

ونوه شهود عيان إلى أن الأسير المحرر قصي داري من قرية العيسوية، ما زال قيد التحقيق في مركز شرطة صلاح الدين بالقدس المحتلة، حتى اللحظة.

وكانت مخابرات الاحتلال اختطفت الأسير المحرر داري من أمام سجن ريمون لحظة الإفراج عنه اليوم، بعد أن أمضى مدة محكوميته البالغة 39 شهرًا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق