البنك الدولي يكشف عن مشاكل مالية كبيرة تواجه الحكومة الفلسطينية

13 أكتوبر 2021 - 16:17
صوت فتح الإخباري:

أفاد رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس، اليوم الأربعاء، أن الحكومة الفلسطينية تمر بأزمة مالية كبيرة، لافتًا إلى مساعٍ لتحقيق أداء أفضل.
وقال مالباس خلال مؤتمر صحفي عقده عبر الانترنت بمناسبة انطلاق الاجتماعات السنوية للبنك وصندوق النقد الدوليين في واشنطن، إن الحكومة الفلسطينية تواجه مشكلة كبيرة تتعلق بالمالية العامة والمديونية والديون، لافتاً إلى أنه كان بالضفة الغربية قبل نحو أسبوع.
وأكد رئيس البنك الدولي، أنهم يسعون لأداء أفضل للحكومة الفلسطينية فيما يتعلق بالأزمة المالية التي تواجهها.
وأوضح مالباس، أن الدول النامية عمومًا، تواجه مشكلة كبرى فيما يتعلق بالديون، حيث بلغت حصة هذه الدول من الزيادة في الدين العالمي خلال الجائحة حوالي 30%.
وأشارمالباس إلى أن غالبية دول العالم تواجه تحديات صعبة فيما يتعلق بالمديونية، لكنها في الدول الفقيرة لم تعد تحتمل، داعيًا إلى "إطار عالمي" لتخفيف مديونية الدول الفقيرة.
وكان ديفيد مالباس قد توجه خلال زيارته لمحطة معالجة المياه العادمة في الخليل، التي يمولها البنك الدولي، ضمن جهوده لمساعدة الحكومة الفلسطينية في بناء المزيد من المحطات المشابهة.
وعقب مالباس على ذلك بالقول، "حتى الآن، إسرائيل هي التي تتولى معالجة المياه العادمة"، معبرًا عن رغبة المؤسسة الدولية في أن يتم معالجة المياه العادمة في الخليل والقدس وباقي الضفة؛ بهدف خفض التكاليف.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق