جندي يطلق صرخة استغاثة من قلب الحرائق تهز قلوب الجزائريين

12 أغسطس 2021 - 08:10
صوت فتح الإخباري:

نجا الجندي الجزائري إبراهيم خوجة بن عيسى الذي ينحدر من مدينة بريكة التابعة لولاية باتنة بأعجوبة من ألسنة النار التي كانت تحاصره بإحدى غابات ولاية تيزي وزو، حسبما كشفه مقربون منه.

وتم تداول صور للجندي بن عيسى وهو في أحد المستشفيات، أين يبدو في صحة جيدة ولم يتعرض لأي أذى من الحرائق التي طالت الغابة التي كان يتواجد بها رفقة إخوانه.

وظهر إبراهيم بن عيسى في مقطع فيديو تداول على نطاق واسع في مواقع التواصل الاجتماعي وهو يطلق نداء استغاثة.

وقال بن عيسى في المقطع المتداول إن ألسنة اللهب حاصرتهم ما أدى إلى وفاة عدد من أصدقائه الجنود، مطالبا الصفح من جميع الأشخاص الذين قد أخطا في حقهم أو ظلمهم.

هذا وارتفعت حصيلة قتلى حرائق الغابات المتواصلة منذ الاثنين في مناطق عدة في الجزائر إلى 69 هم 28 عسكريا و41 مدنيا، بعد تسجيل 4 وفيات جديدة يوم أمس الأربعاء في بجاية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق