"معاريف" تكشف عن خيارات مطروحة لتحقيق تقدم في قضية المنحة القطرية

24 يونيو 2021 - 13:12
صوت فتح الإخباري:

كشفت صحيفة "معاريف" عن عدة خيارات متداولة لحل قضية إدخال المنحة القطرية إلى غزة، خلال المرحلة الحالية، وأكدت أن الجمود والمراوحة في المكان بقي سيد الموقف.

وقالت إن قطر كثفت جهود الوساطة من أجل حل القضايا العالقة ومن بينها إدخال المنحة، لكن الأمور تراوح في مكانها دون أي تقدم حتى اللحظة.

وكشفت الصحيفة أن تقديرات المستويات الأمنية والسياسية في دولة الاحتلال، تشير إلى أن كتائب القسام قد "تتدخل" لكسر الجمود الحالي وفرض وقائع جديدة في عملية التفاوض.

وكانت حكومة الاحتلال طالبت بتحويل المنحة القطرية من خلال السلطة الفلسطينية، فيما كشفت مصادر قيادية في غزة كشفت لـ "شبكة قدس" أن السلطة وضعت اشتراطات للسماح بمرور المنحة القطرية إلى غزة، بينها "منح عمولة للبنوك التي ستستقبل المنحة، وأن تتم عملية الصرف من خلالها وبإشرافها المباشر، وتقديم مساعدة مالية موازية للضفة المحتلة".

ومن الخيارات المطروحة لحل قضية المنحة القطرية، أن تتم من خلال الأمم المتحدة وهو خيار اقترب الاحتلال من الموافقة عليه، وفقاً لصحيفة "معاريف"، بشرط أن يتم "تحديد المستفيدين من المنحة من خلال الأمم المتحدة".

وقالت الصحيفة إن ضباطاً من جيش الاحتلال اقترحوا أن يتم "صرف المنحة القطرية بالآلية القديمة"، في حال استمر الخلاف ووصلت الأمور إلى بوادر تصعيد عسكري.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق