ناصر القدوة: خيارنا الوحيد إجراء الانتخابات في موعدها

15 إبريل 2021 - 21:40
صوت فتح الإخباري:

أكد القيادي الفتحاوي ناصر القدوة أنه يحاول من خلال “قائمة الحرية” الإصلاح والتغيير في حركة فتح، مؤكدا أن القائمة يمكن القول بإنها قائمة الأسير مروان البرغوثي حتى لو كنت رئيسها.

وأضاف القدوة، في لقاء على قناة الغد، أن قرار فصله من حركة فتح لم يكن منطقيا على الإطلاق بالإضافة إلى أن قرارات الفصل في الحركة تحتاج إلى محكمة وقرار من المركزية بشكل نظامي وبأغلبية الثلثين ومصادقة المجلس الثوري وهذا كله لم يحدث.

وتابع القدوة: “أوجه رسالة محبة وتضامن والتزام للأخ مروان بدعمه في الترشح للرئاسة والتصويت له ودعمه في الانتخابات الرئاسية المقررة في يوليو/ تموز المقبل.

وأكد القدوة، أن الفتحاويين في البرلمان المقبل سيحاولون العمل مع بعضهم العبض لبناء جسور وإزالة نقاط الخلاف، مشيرا إلى أنه يجب العمل على إنجاز الوحدة الوطنية.

كما أكد القدوة أن هناك الكثير من السمات غير الديمقراطية شابت التحضيرات للانتخابات الفلسطينية في قضايا كانت مؤسفة للغاية خاصة المتعلقة بتعديل القانون.

واستكمل القدوة حديثه: هناك أدلة على وجود تعاون غير مشروع بين الأجهزة الأمنية وقوائم أخرى أو أجهزة السلطة، وعلى كل حال لجنة الانتخابات رفضت معظم الطعون، وأنا واثق أن المحكمة ستتخذ القرار المناسب في هذا الشأن.

وعن إمكانية تأجيل الانتخابات في القدس، أوضح القدوة أن خيارنا الوحيد هو إجراء الانتخابات في موعدها، وأنه لا يمكن تصور أي نشاط سياسي بدون القدس، ولكن الامر لا يجب أن يترك لإسرائيل.

وأضاف القدوة في هذا الشأن، “علينا أن نناضل وعلى المواطن أن يحاكمنا ما إذا كنا قد صدقناه القول وقمنا بما يجب أن نقوم به في مسألة فرض المشاركة المقدسية”.

وأردف “لست على علم بأي جهود رسمية فلسطينية باتجاه الضغط على الاحتلال للسماح بإجراء الانتخابات في القدس، يجب إشهار ذلك غن حدث ليطلع كل فلسطيني على هذه المسألة”.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق