ماهر مقداد: خلافنا مع الذين يرفعون شعارات وهمية لحماية مصالحهم ومواصلة استبدادهم

04 مارس 2021 - 20:32
صوت فتح الإخباري:

أكد القيادي في حركة فتح، ماهر مقداد، اليوم الخميس، بأن "الخلاف بين الفتحاويين ليس خلافاً بين حرّاس الوطن والمتربصين به ولا بين الذين يقفون على الجبهة يقاتلون العدو وبين المنبطحين المتخاذلين، ولا بين الشرعيين وشذاذ الافاق".

وقال مقداد، في تصريحٍ له، بأنه قديمًا وحديثًا من أجل فتح وحب الوطن، وهو موروث الحرية في التعبير عن الآراء والأفكار، عن الاختلاف والأتفاق دون استعداء أو تخويف أو تخوين.

وأوضح بأن "الخلاف اليوم حول سحق هذا الإرث وخنق الحريات واستعباد الناس وتعيين شرطي لكل فتحاوي يفتش في عقله ونواياه لعله يضبطه متلبساً بذنب التفكير أو الاختلاف في الرأي"، مشيرًا إلى أن "البشر لا يصبحون آلهة حتى لو اختلط عليهم الامر وانتفخت ذواتهم حد الانفجار، يطردون من رحمتهم من لا يسبح بحمدهم صباح مساء".

وتابع: "الخلاف حول البيت الكبير الذي اتسع لكل اهله ذات يوم وصار يضيق رويداً رويداً ليصبح قصراً ملكياً مطوقاً بالحراس فلا يدخله الا البطانة والخدم".

وبين القيادي في فتح بأن، "الخلاف ليس بيني وبين اخي الذي تقاسم معي زنزانتي ومرارة السجن ولا الذي كان كتفه بكتفي في مواجهة الاحتلال".

مؤكدًا بأن "الخلاف مع الذي يستخدم المناضلين ويضعهم في مواجهة بعضهم البعض ويرفع شعارات وهمية باسم الوطن ليستمر اكثر ويحمي مصالحه اكثر ويستبد اكثر".
 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق