اشتية يكشف: هذا ما نريده من الرئيس الأمريكي جو بايدن

28 فبراير 2021 - 23:35
صوت فتح الإخباري:

 أكد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، اليوم الأحد، على ضرورة أن يصدر الرئيس الأمريكي جو بايدن مرسومًا يعتبر منظمة التحرير شريكا للسلام وأن تصنيفها كداعمة للإرهاب قد أصبح لاغيًا.

جاء ذلك خلال الاجتماع الـ13 لمجلس أمناء مؤسسة ياسر عرفات، مشدداً على أننا بحاجة إلى عملية سلام وليس دبلوماسية سلام.

وأضاف اشتية، "نحن على تواصل مع إدارة الرئيس بايدن، وما سمعناه في الحملة الانتخابية مهم، ولكن يجب ترجمة ذلك على أرض الواقع".

ودعا اشتية المجتمع الدولي للاستجابة لمبادرة الرئيس محمود عباس، في عقد مؤتمر دولي للسلام، مناشدًا حكومات ودول وسياسيين تقبلت أو اضطرت لتقبل الضغط الأمريكي أن تراجع موقفها، وأن تقف إلى جانب حركة التاريخ والمستقبل، فالتاريخ لن يخذل شعبًا مصرًا على الصمود مثل الشعب الفلسطيني.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق