العالول : اجتماع المركزية يبحث الانتخابات والمصالحة الداخلية بفتح

24 فبراير 2021 - 14:10
صوت فتح الإخباري:

تعقد اللجنة المركزية لحركة فتح غدًا الخميس اجتماعًا لبحث العديد من الملفات الداخلية على رأسها ألية مشاركة الحركة في الانتخابات الفلسطينية المقبلة المقررة بمايو القادم.

وقال عضو اللجنة ونائب رئيس الحركة محمود العالول في تصريح خاص لوكالة "صفا" صباح الأربعاء: "إن الاجتماع يأتي ضمن سلسلة اجتماعات للجنة، وسيجري فيه بحث عدد كبير من الملفات على رأسها كيفية خوض الانتخابات التشريعية المقبلة".

وأكد العالول أن ملف المصالحة الداخلية للحركة سيكون على أجندة الملفات التي ستأخذها الحركة خلال الاجتماع.

وعما إذا كان هناك قرارات هامة ستتخذ في الاجتماع بما يتعلق بملف المصالحة الداخلية بالحركة المطالبة بإنجازها قبل التوجه لخوض الانتخابات أجاب العالول: "لا نريد التحدث في هذا الأمر قبل انعقاد الاجتماع والخروج بنتائج".

ويواجه الرئيس الفلسطيني محمود عباس تحدي توحيد حركة فتح التي يقودها بعد دعوته لانتخابات تشريعية ورئاسية، في ظل ضغوط خارجية تتعرض لها الحركة تطالب بمصالحة بين عباس والتيار الإصلاحي بالحركة الذي يقوده القيادي المفصول محمد دحلان.

كما يواجه عباس تحديًا في حل خلافاته مع قيادات فتحاوية أخرى مثل ناصر القدوة الذي اجتمع معه قبل أسبوع وبحثا قائمة فتح المفترض أن تخوض الانتخابات، بالإضافة إلى القيادي الأسير مروان البرغوثي الذي زاره عضو اللجنة المركزية لفتح حسين الشيخ مؤخرًا لبحث ذات الملف، فيما أكد مراقبون أن عباس يخشى خوض البرغوثي أو القدرة للانتخابات بقائمة أخرى مقابلة لقائمة فتح.

وكان عباس أصدر مرسومًا رئاسيًا بالدعوة إلى انتخابات تشريعية في 22 مايو/أيار ورئاسية في 31 يوليو/تموز المقبل بالتوافق مع الفصائل الفلسطينية التي خاضت حوارات في القاهرة ثلاثة أيام في الثامن من فبراير الجاري لبحث التحضير لهذه الانتخابات.

وهذه هي الانتخابات التشريعية الأولى منذ العام 2006 والرئاسية الأولى منذ العام 2005.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق