تفاصيل معركة الاقالات والتعيينات الأخيرة في سلطة عباس.. صراع نفوذ بين المتنفذين

11 يناير 2021 - 10:34
صوت فتح الإخباري:

قال عبد الجواد صالح عضو اللجنة التنفيذية السابق لمنظمة التحرير إن ما يجري من اقالات وتعيينات في محاور رئيسية في السلطة الفلسطينية والمنظمة يظهر بوضوح صراع النفوذ بين قيادات.

واعتبر صالح أن ما يجري يعكس حالة الصراع القائمة بين قيادات السلطة، وهو ما قد يقود في المحصلة إلى صراعات أشد حدة.

وذهب صالح الذي قدم استقالته مؤخرا من المجلس المركزي احتجاجا على الفساد إلى التحذير من خطورة الانزلاق نحو صراعات ميدانية، مشيرا إلى أن وفاة عباس ستؤدي الى صراعات أكبر داخل السلطة.

ورأى أن وجود الاحتلال يتحكم في صعود وهبوط صراعات السلطة وضبط إيقاعها لعدم الوصول لمرحلة الاحتراب الداخلي , وحذر عبد الجوار صالح من خطورة الانزلاق إلى حرب أهلية إذا ما استمرت صراعات قيادة السلطة.

استقال من منصبه عام 1998؛ وكان أحد الموقعين على “وثيقة العشرين” أول بيان علني ينتقد الفساد في السلطة الفلسطينية تحت عنوان “صرخة من أرض الوطن” في أواخر تشرين الثاني/ نوفمبر عام 1999.

ةقد أحدثت استقالته من المجلس المركزي لمنظمة التحرير ضجة في الحياة السياسية الفلسطينية، فقد اتهم في نص الاستقالة قيادة منظمة التحرير وعلى رأسها محمود عباس (ابو مازن) من تقويض القضية الفلسطينية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق