لدينا معلومات مهمه وخطيره :

عائلة الأسطل تتحدى قرار حماس و تعقد مؤتمر صحفي

01 نوفمبر 2020 - 08:18
صوت فتح الإخباري:

  

منعت حماس عائلة الصحفي الفلسطيني أحمد الأسطل، المختطف حاليا في تركيا، من عقد مؤتمر صحفي يوم الأحد، لكشف زيف الاتهامات الموجهة.

وقال المستشار زيد الأيوبي، محامي الأسطل، في بيان مقتضب له: إن "سلطة الأمر الواقع في غزة التي تقودها حماس منعت أسرة الصحفي أحمد الأسطل الذي اختطفه أردوغان في تركيا من تنظيم مؤتمر صحفي للحديث عن قضية نجلهم الذي تم اختطافه بتعليمات من أردوغان جراء تعبيره عن رأيه السياسي".

وأكد محامي العائلة زيد الأيوبي، أنه سينظم مؤتمرا صحفيا في رام الله أيضا خلال اليومين المقبلين، وأنهم يمتلكون معلومات تبرئ أحمد من كل التهم الموجهة ضده.

وأحمد الأسطل، فلسطيني من غزة يبلغ 45 عامًا، يحمل وثائق سفر أردنية، اختطفته المخابرات التركية بتهمة ملفقة في 21 سبتمبر/ أيلول الماضي، وبقي شهرا في الإخفاء القسري قبل أن تعلن تركيا أنهم معتقل وأنه عميل لدولة أجنبية.

وفي بيان أصدرته عقب الإعلان عن اختطاف ابنها، وصفت عائلة الأسطل قضية احتجازه بـ"المسرحية المسخة"، مشيرة إلى أن السلطات التركية "أنكرت وجوده لديها في البداية، "وعندما تم التواصل معهم، بدأت السلطات بالكذب والمراوغة".

وأضافت العائلة، أن السلطات التركية "قطعت علاقات زوجته وابنتيه عن العالم بمصادرة حواسيبهم، مستنكرة تقديم الأسطل إلى المحاكمة من دون إخبار عائلته أو محاميه.

وأصدرت عائلة الأسطل بيانا جاء فيه:

لقد أعلنا سابقا عن مؤتمر امام المجلس التشريعي في مدينه غزة يوم الأحد الا ان الجهات المسؤولة في غزة رفضت عقد المؤتمر لأنه يضر بمصالحها مع تركية

ولهذا فإننا نؤكد ان لدينا معلومات مهمه وخطيره تفند اتهامات المخابرات التركية للصحفي احمد بالتخابر مع الامارات

ونجد ان من حقنا اقامة مؤتمر يسمعه العالم وليسمع الحقيقة كامله واسباب اتهام ابننا احمد بالذات بهذا الافك والكذب

وعليه فقد تقرر عقد المؤتمر امام مكتب المفوض السامي لحقوق الانسان في غزة يوم الثلاثاء الموافق 2020/11/3 الساعة الحادية عشرة صباحا.

ونعدكم انه في حال منعنا يوم الثلاثاء من كشف الحقيقة، وتفنيد كذب المخابرات التركية فإننا سنعقد المؤتمر حتى لو داخل البيوت، ومن خلال الجوالات فلن يسكت صوتنا ولن نصمت على الظلم الواقع على احمد الاسطل، ولن نسمح للسلطات التركية ان يكون احمد الاسطل كبش فدا لخلافاتها مع الامارات.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق