وزيرة الصحة: إسرائيل تعرقل إدخال أجهزة فحص كورونا إلى الضفة

16 يونيو 2020 - 12:28
صوت فتح الإخباري:

قالت وزيرة الصحة مي الكيلة اليوم الخميس، إن إسرائيل تعرقل إدخال أجهزة فحص فيروس كورونا إلى الضفة الغربية بدعوى وقف التنسيق الأمني معها.

وذكرت الكيلة للإذاعة الرسمية، أن اتصالات فلسطينية مكثفة تجري مع المنظمات الدولية لإدخال كمية من المستلزمات الطبية وأجهزة الفحص ترفض إسرائيل إدخالها.

وأفادت الكيلة بأن اجتماعًا سيعقد اليوم في رام الله مع الأمم المتحدة، لبحث كيفية إدخال أجهزة فحص فيروس كورونا في ظل وقف التنسيق الفلسطيني مع إسرائيل، مشيرة إلى أن المواد اللازمة لإجراء فحوصات كورونا ستكون متوفرة خلال الثلاثة أشهر القادمة.

وكانت السلطة الفلسطينية أعلنت في 19 أيار/مايو الماضي التحلل من الاتفاقيات مع إسرائيل بما في ذلك وقف العمل بالتنسيق الأمني والمدني معها ردا على مخططها لضم أجزاء من الضفة الغربية.

يأتي ذلك فيما أعلنت وزارة الصحة اليوم عن تسجيل حالتي وفاة وأكثر من 463 إصابة بفيروس كورونا المستجد في الأراضي الفلسطينية خلال الـ 24 ساعة الماضية، ما يرفع إجمالي الإصابات بالفيروس في الأراضي الفلسطينية إلى 8567 حالة بينهم 17 حالة في غرف العناية المكثفة، و1487 حالة تعافي.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق