مع اقتراب نتائج التوجيهي..ما مصير الطلبة الحاصلين على معدلات أقل من 65%؟

10 يونيو 2020 - 09:02
صوت فتح الإخباري:

تعتبر المعدلات أهم ما يحدد مصير طلبة الثانوية العامة، وعلى أساسها يتم اختيار التخصص بحسب المتاح ضمن المعدل التراكمي للطالب.

بلغ عدد طلبة الثانوية العامة للعام 2019 في فلسطين 75150 نجح منهم 52108 أي رسب ما يقارب 23 ألف طالبٍ، أما الحاصلين على معدلٍ أقل من 65 في الضفة الغربية وقطاع غزة بلغت نسبتهم 8845 طالب للعام 2019 حيث أنها نسبة ليست بقليلة.

ما هو الفرع المتصدر في عدد الطلبة الحاصلين على نسبة أقل من 65؟

الفرع الأدبي هو الحاوي الأكبر لطلبة المعدلات المتدنية،كون الطلبة المتفوقين في فلسطين يختارون الفرع العلمي، وغالبية المتميزين لا يختارون الأدبي تخوفًا من المجتمع بظنهم أنه لغير المهتمين في الدراسة ولتحكم أولياء الأمور في قرار اختيار الفرع العلمي الذي يعدونه البعض أعلى شأنًا وقيمة من التخصصات الأدبية وأن الطالب غير المتفوق في الفيزياء والرياضيات ليس طالبًا نجيبًا، ونرى ذلك في اختيار طلبة الفرع العلمي تخصصات أدبية في الجامعة بنسبة جيدة.

ما هي الخيارات المتاحة للطلبة تحت معدل الـ65؟

تضع الجامعات أُسُس لقبول الطلبة بما يتماشى مع التخصصات وحسب عدد الطلبة المقدمين، فنرى في الجامعات غالبية التخصصات تتطلب معدلًا فوق السبعين، وبشكل قليل تقبل بعض التخصصات الطلبة من معدل ال65 التي تكون ذات الإقبال الخفيف من الطلبة مثل الدراسات الاجتماعية واللغة العربية، حتى يتسنى لهم المجال لتعبأتها بالطلبة والتخصصات الفنية والمهاراتية مثل الموسيقى والتصميم والتربية الرياضية، يستطيع الطلبة التقديم لها من خلال اختبار قدرات دون نظر بعض الجامعات إلى المعدل التراكمي للطالب، بشريطة أن يحصل على النجاح فقط، وهذه فرصة كبيرة لهؤلاء الطلبة.

آلية قبولهم في الجامعات

يتم قبولهم في بعض الجامعات مثل جامعة القدس المفتوحة والكليات الخاصة ولكن عليهم بعد الالتحاق بها والحصول على درجة الدبلوم الالتحاق بنظام التجسير وهو نظام يستطيع الطالب بموجبه الالتحاق بالجامعات وفق القوانين والمعايير معمول بها ومن المهم إنهاء دراسة الدبلوم المتوسط بمعدل تراكمي (70% ) كحد أدنى من أجل الالتحاق بالنظام.

قبولهم في مجال العمل

بعد تخرج الطلبة من الجامعات تفضل المؤسسات أو أماكن العمل اختيار الطلبة المتفوقين، وتنظر بعض الشركات إلى شهادة الثانوية العامة ولا تعتمد شهادة الطلبة الحاصلين على معدلات أقل من 65 بالمئة وبعضها تهتم فقط بمعدل الطالب في الجامعة وذلك يعود على حسب المؤسسة والوظيفة المطلوبة.

مع الأوضاع الصعبة التي أتم بها الطلبة فصلهم الدراسي بسبب فايروس كورونا هل ستتغير آلية القبول لهذا العام بخفض معدلات القبول في الجامعات؟ وهل سيتم التساهل مع الطلبة في تصحيح الاختبارات؟

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق