ممثل "الشعبية" ينسحب من اجتماع "القيادة الفلسطينية" بعد مشادة مع عباس

19 مايو 2020 - 21:59
صوت فتح الإخباري:

 غادر ممثل الجبهة الشعبية اجتماع القيادة الفلسطينية، مساء اليوم الثلاثاء، بعد مشادة كلامية مع الرئيس محمود عباس.

وأعلنت الشعبية، في بيان مقتضب لها، أن انسحاب ممثل الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عمر شحادة من اجتماع القيادة في المقاطعة برام الله جاء رفضًا للبيان السياسي الذي يراوح في مستنقع المفاوضات والرهان الأوحد على المجتمع الدولي والتنكر للمقاومة والوحدة.

وأَضافت الجبهة، في بيانها، هناك احتجاجات على "الإرهاب" والتنمر من قبل الرئيس ومرافقيه.

وترأس عباس، في مقر المقاطعة بمدينة رام الله، مساء يوم الثلاثاء، اجتماعا للقيادة للرد على الخطوات الإسرائيلية المعلنة لتنفيذ مخططات ضم أراض فلسطينية.

وفي وقت سابق قررت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين يوم الخميس الماضي، رسميًا المشاركة باجتماع القيادة الفلسطينية، مؤكدةً أنّ المطلوب هو سحب الاعتراف من الكيان وتنفيذ قرارات المجلسين الوطني والمركزي.

في حين رفضت حركتا الجهاد وحماس الحضور، واعتذرتا في بيان رسمي عبر وسائل الإعلام.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق