الرقب : اتفاق نتنياهو وغانتس تنفيذ لصفقة ترامب وضم أجزاء كبيرة من الأراضي الفلسطينية

27 إبريل 2020 - 22:24
صوت فتح الإخباري:

 قال الدكتور أيمن الرقب، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القدس، والقيادي في حركة "فتح" في تصريحات صحفية حول مساعي الاحتلال الإسرائيلي لتطبيق السيادة على الضفة الغربية، "إن نتنياهو يريد استغلال الأشهر المتبقية من حكم ترامب لتنفيذ خطته وضم أجزاء كبيرة من الأراضي الفلسطينية، ومن المتوقع البدء في ذلك خلال شهر يوليو القادم بحد أقصى". وأضاف "الرقب" أن ديباجية الإتفاق بين نتنياهو وغانتس على تشكيل حكومة طوارئ وطنية من ضمن مهامها تنفيذ رؤية ترامب تجاه الحل السياسي وتنفيذ الخرائط الحدودية التي سيسلمها الطاقم الأمريكي الإسرائيلي للحكومة الإسرائيلية، فالمشكلة الاساسية ليست فيما سيقدم عليه نتنياهو وحكومته، المشكلة الحقيقية هي "ماذا نستطيع أن نفعل نحن الفلسطينيين؟". وأوضح الرقب أن هذا الاتفاق سيشكل أقوى حكومة منذ سنوات عديدة، فإذا تم تمرير الحكومة في الكنيست وتم تغيير بعض القوانيين حسب الاتفاق ستكون حكومة مستقرة بدعم أكثر من 75 عضوا من أصل 120، وهذا العدد كفيل بأن تفعل الحكومة ما تريد خاصة ان الجميع معتمد على الرؤية الأمريكية، كما أن نتنياهو سيستغل هذا الاتفاق للحصول على قانون من الكنيست يعطيه حصانة من القضاء طالما يشغل موقع رئيس الوزراء، مشيرًا أنه قد يذهب لأبعد من ذلك ويشرع قانون حصانة من القضاء لأي عضو كنيست.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق