اتساع دائرة العدوى والاصابات بين الزعماء والقادة :

تفاصيل صادمة وخطيرة : كيف تحول كورونا الى شبح يهدد زعماء العالم

13 مارس 2020 - 17:15
صوت فتح الإخباري:

أفادت صحيفة برازيلية بإصابة رئيس البلاد، جايير بولسونارو، بفيروس كورونا المستجد، وذلك استناداً إلى نتائج الفحوص التي خضع لها.

وأكدت صحيفة "أو ديا" أن نتيجة أول تحليل للرئيس البرازيلي أكدت إصابته بفيروس كورونا المستجد، في حين لم يتم تأكيد هذه المعلومات رسمياً بعد.

وذكرت صحيفة "أو إستادو دي ساو باولو"، في وقت سابق، أن بولسونارو يخضع للمراقبة خشية إصابته بفيروس كورونا؛ بعدما أعلن وزير الصحة، لويس هنريكي مانديتا، أن وزير الاتصالات فابيو واجنجارتن مصاب بالفيروس.

لكن نجل الرئيس البرازيلي نفى أنباء إصابة والده بـ"كورونا"، في حين لم ينفِ أن والده قد يُعلن عن إصابته بالفيروس في وقت لاحق؛ إذ يخضع لفحوص طبية، حيث قال إن الاختبارات لم تنتهِ بعد.

وكان وزير الاتصالات فابيو واجنجارتن، الذي أصيب بالفيروس، رافق الرئيس بولسونارو في زيارته للولايات المتحدة مؤخراً، ونشر صورة على موقع إنستغرام يظهر فيها واقفاً إلى جوار الرئيس دونالد ترامب.

كورونا يهدد زعماء العالم

ومع اتساع دائرة العدوى وعدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في عدة دول ومناطق عبر العالم، بدأ الفيروس تدريجياً يقترب من مراكز اتخاذ القرار.

فقد أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه لا يشعر بالقلق بعد لقائه، السبت الماضي، وزير الاتصالات البرازيلي الذي تأكدت إصابته بالفيروس.

وفي النرويج أعلنت السلطات أن الملك هارالد الخامس والملكة وكامل أعضاء الحكومة وضعوا في الحجر الصحي بسبب الفيروس.

وعلق الرئيس البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوسا، جدول أعماله الرسمي لمدة أسبوعين لأسباب طبية؛ كإجراء احترازي ضد فيروس كورونا.

واتخذ دي سوسا قرار بقائه في المنزل بعد زيارة مجموعة من الأطفال للقصر الرئاسي، الثلاثاء، ثم اتضح لاحقاً أن تلميذاً في تلك المدرسة نقل إلى المستشفى بعد مرضه المفاجئ.

والحال ذاته في كندا؛ حيث قرر رئيس الوزراء جاستن ترودو العمل من منزله كإجراء وقائي، في حين أعلنت إصابة زوجته بالفيروس.

بدورها فإن الرئاسة التركية أعلنت تأجيل الزيارات الخارجية للرئيس رجب طيب أردوغان؛ في إطار التدابير الاحترازية من كورونا.

وفي إيران قالت وسائل إعلام محلية إن علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الإيراني علي خامنئي، أصيب بالفيروس ويخضع حالياً للحجر الصحي.

ويواصل فيروس كورونا "كوفيد 19" الزحف والتمدد في القارات كافة، حاصداً أرواح نحو 5 آلاف شخص من إجمالي المصابين الذين يزيدون على 135 ألف مُصاب في أكثر من 120 دولة حول العالم، الغالبية العُظمى منها في الصين القارية وأوروبا وإيران، وذلك منذ بدأت رحلة انتشاره في أواخر ديسمبر الماضي من مدينة ووهان بمقاطعة هوبي الصينية.

 نقلاً عن الخليج اون لاين

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق