بالصور.. الحراك الشعبي بمخيم نهر البارد يهدد بخطوات تصعيدية ضد الأونروا

13 فبراير 2020 - 20:44
صوت فتح الإخباري:

أصدرت شباب مخيم نهر البارد والحراك الشعبي، بيانًا صحفيًا، أكد خلاله أنه بعد تواصل طويل وعدة لقاءات مع المعنين والأونروا لحل مشاكل شعبنا والتي بائت بالفشل، قام شباب الحراكات بمنع سيارات الأونروا عن التحرك إلى وظائفها وإغلاق مكتب مدير المخيم والديزاين والآثار.

وهدد الحراك الشعبي بالتصعيد و بدء موجة تحركات جادة لا تراجع عنها حتى تحقيق مطالب شعبنا، والتي لخصها في الآتي:

أولاً: التراجع عن نقل الموظفين والتقليصات بالعيادة.

ثانياً: إكمال النقص بالأطباء في العيادة من طبيب قلب و طبيب نسائي و الإسعافات الأولية و موظفي التسجيل الذي تسبب نقلهم أزمة في العيادة.

ثالثًا: البحث عن إغاثة جادة لأهلنا بقدر الأزمة الموجودة فالمساعدة التي أقرت لا تكفي لأصغر عائلة مصروف ثلاثة أيام.

رابعًا: حل قضية الإعمار والتي تمويلها موجود أساسا وهي أزمة مفتعلة.

خامسا: رفع عدد المستفيدين من الشؤون والمستحقين المتوقفة اسمائهم بسبب التمويل.

سادسا: تسليم الشؤون و أي مساعدة بعملة الدولار أسوة بالموظفين.

سابعا: تحسين مستوى الطبابة وإعادة التعاقدات مع المستشفيات التي ألغيت سابقا.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق