قيادي بالديمقراطية : الاحتلال يحاول التنصل من تطبيق التفاهمات

16 يناير 2020 - 14:23
صوت فتح الإخباري:

قال محمود خلف عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين :"إن التصعيد الإسرائيلي ليلة أمس باستهداف عدد من مواقع المقاومة الفلسطينية هذا عدوان جديد متكرر على قطاع غزة، ويندرج بإطار استجلاب ردود الأفعال من قوى المقاومة، ونقل الأزمة الداخلية الإسرائيلية بفعل الفشل في تشكيل حكومة إسرائيلية للمرة الثالثة ونقلها إلى القطاع.

 

وأصاف في تصريح خاص لمعا "قوى المقاومة حريصة ألا تتعامل بردود الافعال على العدوان الإسرائيلي، ومطلوب أن تتحرك الدبلوماسية الفلسطينية على كافة الساحات الدولية وفي الأمم المتحدة، لإزالة هذا العدوان بصفته جريمة حرب تمارس على السكان العزل الآمنين، والعمل على مقاضاة قادة الاحتلال الإسرائيلي أمام المحاكم الدولية جراء هذا العدوان المتكرر".

 

وحول مستقبل التهدئة في ظل الانتخابات الإسرائيلية، أوضح خلف أن الاحتلال الإسرائيلي يتنصل من إجراءات كسر الحصار عن قطاع غزة التي جرت برعاية الوسيط المصري، ويتباطأ بالتزامات إجراء كسر الحصار، وحتى الآن لن يُنفذَ إلا الشيء اليسير وأن هذه الإجراءات غير مرتبطة بنتائج الانتخابات الإسرائيلية الجديدة، فرفع الحصار والعيش بحرية وكرامة حق طبيعي وإنساني ل2 مليون فلسطيني في القطاع.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق