د . عوض : يوم الشهيد مسيرة وطنية عنوانها بالدم نكتب لفلسطين

07 يناير 2020 - 16:55
صوت فتح الإخباري:

 

 

 قال د. "عبد الحكيم عوض" عضو المجلس الثوري لحركة فتح ان السابع من يناير يوم الشهيد الفلسطيني الذي قضى نحبه وسطر بدماءه الزكية الطاهرة أروع ملاحم النضال والبطولة والفداء لكي تكون العنوان الوطني الأوحد والأهم على طريق الحرية والاستقلال.

وجاءت اقوال "عوض" في تصريحات صحفية بمناسبة يوم الشهيد الفلسطيني ، الذي تحتفل به كافة مكونات الشعب الفلسطيني وعلى رأسها حركة فتح التي قدمت الشهيد البطل

"أحمد موسى سلامة" مفجر نفق"عيلبون " صاحب العملية الفدائية هو ورفاقه الميامين ، والتي كانت العملية النوعية الأبرز والأهم في انطلاق الرصاصة الأولى للثورة الفلسطينية المعاصرة ، التي قادتها حركة فتح بتضحيات شهدائها الأبطال ، من خلال مسيرة وطنية وكفاحية جسدت معالمها وأثرها الوطني بالشهداء القادة العظام وعلى رأسهم الشهيد الرمز ياسر عرفات.

واكد "عوض" على أهمية الذكرى الخالدة ليوم الشهيد الفلسطيني لما لها من مدلولات نضالية ومحطات وطنية متعددة المسارات والاتجاهات يجب الوقوف عندها لاعتبارات عديدة ، نظرا لأهمية المناسبة وما تحمله في جعبتها من  مضامين رسم معالمها الشهداء الأبرار بالدم نكتب لفلسطين.

واضاف "عوض" في سياق حديثه الصحفي على ضرروة أخذ الدروس والعبر في يوم الشهيد الفلسطيني ، وجعل الذكرى حافزا وطنيا من الكل الفلسطيني ، والاستفادة الحقيقية من الاحتفال بالذكرى ، وتجسيدها واقعا عمليا ملموسا في توحيد صفوف الشعب الفلسطيني عبر انهاء الانقسام السياسي والمضي في طريق الوحدة التي هي من أهم الرسائل الوطنية التي قدم الشهداء الأبرار من اجلها دمائهم الطاهرة من اجل الاستمرار في المشروع الوطني المستقل على طريق الحرية واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وأكد د. عوض" في الذكرى السنوية ليوم الشهيد الفلسطيني على ضرورة تفعيل قضية الشهداء التي تحتجزهم سلطات الاحتلال الاسرائيلي في كافة المحافل الدولية، والتي تسمى بما يعرف في مقابر " الشهداء الأرقام" عند الاحتلال ، والافراج عنهم وتكريمهم وطنيا وتشيعهم ودفنهم بأماكن تليق بهم وبحجم تضحياتهم ونضالاتهم الجسام.

في نهاية تصريحاته الصحفية بمناسبة يوم الشهيد الفلسطيني ، قدم عضو المجلس الثوري لحركة فتح د. " عبد الحكيم عوض" عظيم تحياته واعتزازه بكافة شهداء الثورة الفلسطينية المعاصرة وقادتها المناضلين ، مؤكدأ على ضرورة الاهتمام الوطني بسيرتهم النضالية ، وتقديم كافة امكانيات الدعم والتكريم لأسرهم وذويهم ، من أجل الحفاظ على طهارة المسيرة الوطنية ونحن نحتفل بالذكرى السنوية ليوم الشهيد الفلسطيني عنوان التضحية على طريق الحرية والاستقلال.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق