الجيش الليبى: الساعات المقبلة ستكون مفاجئة

27 ديسمبر 2019 - 18:52
صوت فتح الإخباري:

قال الإعلام الحربي التابعة لـ"الجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير خليفة حفتر، أن قواته أحكمت سيطرتها على طريق المطار بالعاصمة الليبية طرابلس المؤدي إلى قلب العاصمة.

و كان الجيش الليبي سيطر في وقت سابق على معسكر التكبالى الواقع بمنطقة صلاح الدين، على بعد 10 كيلومترات من وسط العاصمة طرابلس.

كما تقدم الجيش الليبي في محوري الخلة ومشروع الهضبة، عقب تراجع المسلحين التابعين لحكومة السراج.

وتعد هذه النقاط، الأقرب لمناطق مركز ووسط العاصمة طرابلس، فيما تستمر الاشتباكات في محاور عين زارة ووادي الربيع والسبعة وطريق المطار والزهراء، حيث شنّ الجيش غارات على مواقع وتمركزات قوات الوفاق.

وكان سلاح الجو التابع للجيش الليبي قصف في وقت سابق الجمعة ، مواقع تابعة للوفاق في مدينة الزاوية التي تبعد عن العاصمة طرابلس 45 كلم، وعلى رأسها معسكرات كتيبة الفاروق.

بدوره، أكد الناطق الرسمي باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري، يوم الجمعة، أن تطورات الساعات المقبلة ستكون مفاجئة لكل الليبيين.

وبحسب قناة "العربية"، بيّن المسماري، أنه "لا توقفات تكتيكية في هذه المرحلة من معركة طرابلس".

وشدد على أن "الجيش الوطني الليبي سيطر على مناطق استراتيجية في طريق المطار بطرابلس"، مشيراً أن عشرات الجثث المسلحين ملقاة على طول الطريق.

وأضاف الناطق باسم الجيش الليبي أن "المسلحين يتمركزون وسط المناطق السكنية في طرابلس".

وكشف أن "قوات النخبة تستعد لدخول معركة الأحياء الرئيسية في طرابلس".

وذكر أن هناك 940 قتيلاً للمسلحين خلال المعارك منذ الـ 4 من أبريل/نيسان الماضي".

وتابع قائلا "لم نخسر مترا واحدا ولم نتراجع للخلف في أي منطقة اشتباك".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق