شاهد: القسام يبث فيلم سراب حول إحباط مخطط استخباري إسرائيلي

18 ديسمبر 2019 - 00:25
صوت فتح الإخباري:

بثت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة "حماس"، مساء الثلاثاء، فيلم "سراب" عبر قناة الميادين، حيث يتحدث عن عملية أمنية دارت أحداثها مع الاحتلال الإسرائيلي في الفترة الواقعة ما بين عامي (2016 - 2018).

ويتضمن "فيلم سراب" تسجيلات بين مصدر مزدوج (عميل) وضباط إسرائيليين من جهازي (الشاباك) و(أمان) وكيفية تضليلهم وإحباط مخططهم الهادف إلى تدمير القدرات الصاروخية للمقاومة في غزة.

ووفق قناة الأقصى، فإن "فيلم سراب" كشف عن عملية أمنية هي الأكثر تعقيدا في صراع الأدمغة مع الاحتلال، وهي إدارة مصدر مزدوج نجح القسام في تضليل الاحتلال من خلاله.

وأضافت الأقصى أن "سراب" كشف عن تمكن القسام من تضليل الاحتلال عبر المصدر لفترة زمنية طويلة وكشف مخططاته وإحباطها.

وتابعت أن الفيلم يكشف أيضا عن احتفا المؤسسة الامنية الاسرائيلية بما اعتقدت أنه انجاز امني قبل أن تكتشف أن كل ذلك ليس إلا سراب.

وفي ختام فيلم "سراب"، كتب القسام : "كان ضباط الشاباك يفاخرون بنجاحاتهم في هذه العملية إلى أرفع قياداتهم العسكرية والسياسية، وبعد أن اكتشفوا فشلهم أخفوها حبيسة في أدراجهم مخذولين، وبعد أن استنفذت العملية أهميتها الأمنية وأطلقت المقاومة جميع الصواريخ التي ظن الاحتلال أنه تم تشريكها، تعلن قيام كتائب القسام عن هذه العملية وتفرج عن تفاصيلها".

بدورها، نقلت قناة الميادين التي بثت "فيلم سراب" عن قائد أمني في القسام قوله إنه "بعد أكثر من عامين، اكتشف الإسرائيليون أن المقاومة كانت تخدعهم"، مضيفا : "ما كشف عنه اليوم من إنجاز هو جزء أمني مستمر ومتعاظم".

وأضاف القائد الأمني : "سنلاحق مصادر الاحتلال وسنخنق مخابرات الاحتلال وسنقطع عنها شريان المعلومات".

وتعقيبا على ما بثته كتائب القسام، قال المتحدث باسم حركة "حماس" عبد اللطيف القانوع إن "العملية الأمنية كسرت هيبة أجهزة أمن الاحتلال، وحطمت أحلام ضباطها، وبرهنت على القدرة الفائقة للمقاومة على إدارة المعركة أمنيا وعسكريا".

 

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق