اتفاقية مناهضة التمييز العنصري تتخذ قرارا دراماتيكيا ضد إسرائيل

13 ديسمبر 2019 - 11:40
صوت فتح الإخباري:

قررت هيئة الخبراء العاملة بموجب الاتفاقية الدولية للقضاء على جميع أشكال التمييز العنصري في جنيف، أن هناك صلاحية للنظر بشكوى السلطة الفلسطينية ضد إسرائيل، أن الأخيرة "تنتهك مبادئ الاتفاقية". وإسرائيل هي إحدى الدول الموقعة على هذه الاتفاقية، وبالتالي فإن القرار يكتسب أهمية كبيرة. 

وأوضح البروفيسور الإسرائيلي يوفال شاني، الخبير في القانون الدولي، أن قرار هيئة الخبراء، يمكن أن يعزز قدرة السلطة الفلسطينية، على اتخاذ إجراءات ضد إسرائيل في المحافل الدولية.

من جانبها، رحّبت السلطة الفلسطينية بالخطوة، في الوقت الذي عبّرت فيه إسرائيل عن أسفها للقرار، قائلة إنه "مخالف للقانون الدولي، ولسوابق الهيئة نفسها، وحتى للموقف القانوني للأمم المتحدة". 

وتجدر الإشارة الى أن السلطة الفلسطينية قد تقدمت بهذه الشكوى بتاريخ 23 نيسان/ابريل 2018، بصفتها دولة عضو في الاتفاقية. وتطلب السلطة الفلسطينية "الحماية لمواطنيها من التمييز والممارسات والسياسات الأخرى"، بناء على المواد 11-13 للاتفاقية.

وتخضع هيئة الخبراء للأمم المتحدة، ويُنظر إليها كهيئة غير سياسة، حتى أن ممثلة الولايات المتحدة في الهيئة، كانت مناوئة لموقف إسرائيل في هذا الشأن. وعليه، فإن لهذا القرار أهمية جمة، على عكس القرارات المُتخذة في هيئات معروفة بأنها سياسية. 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق