الأول من نوعه على مستوى ساحة غزة..

بالصور.. تيار الإصلاح يعقد لقاءه التشاوري الأول للأطباء في غزة

12 ديسمبر 2019 - 19:03
صوت فتح الإخباري:

عقدت لجنة المكاتب الحركية، في تيار الإصلاح الديمقراطي بحركة فتح، مساء اليوم، لقاءه التشاوري الأول على مستوى ساحة غزة .

وتخلل اللقاء فقرات فنية من الأغاني الوطنية للفرقة المسيقية النهاوند وفقرة شعرية للمهندس نزار زقوت بعنوان مديح الظل العالي .

وأكد نائب معتمد ساحة غزة، جمال أبو حبل، إنني، "أشعر بالفخر والاعتزاز والسعادة الكبيرة بلقاء هذه الوجوه الطيبية والتي تحمل أمانة المهنه وأمانة المجتمع وصحته"، مشددا على أن تيار الإصلاح الديمقراطي جزء لا يتجزأ من حركة فتح.

وقال أبو حبل، إننا "في تيار الإصلاح أعلنا أننا مع الوحدة وتطبيق القانون والعمل وفق النظام الداخلي للحركة، وأننا مع غزة وحقوقها ولكن ما زالت هناك أجندات تخدم الاحتلال لا تقبل بهذا التوجه"، مؤكداً على أن فتح ستعود إلى ريادتها وإلى طليعة النضال وسنستعيدها من خاطفيها .

وأضاف، "دفعنا ثمنا باهظاً من قوت أطفالنا وقطع رواتبنا وأقصائنا وإبعادنا  لاننا ندافع عن فتح وقانونها الأساسي وعن ظلم شعبنا من الممارسات والعقوبات  التي تفرضها السلطة الفلسطينية بحق شعبا في الوقت الذي اخترنا فيه بأن نكون إلى جانب أبناء شعبنا في تعزيز صموده أمام كافة المؤامرات التي تستهدف النيل منه وسنبقى إلى جانب شعبنا مساندين داعمين بكل ما نستطيع".

وأشار إلى أن "حركة فتح حامية المشروع الوطني، وإذا ضعفت سيتعرض هذا المشروع إلى الخطر"، ناقلا للحضور، تحيات قائد تيار الإصلاح الديمقراطي محمد دحلان، والقائد سمير المشهراوي، والقائد ماجد أبو شمالة معتمد ساحة غزة.

وأوضح أن "تيار الإصلاح ذاهب إلى الانتخابات بقائمة موحده، وإذا تعذر ذلك سنذهب بقائمة وطنية"، مؤكداً على أن التيار بخير في كافة الساحات .

بدوره، وجه أمين سر المكاتب الحركية في ساحة غزة، بهاء مطر، الشكر للأطباء على حضورهم في اللقاء الأول التشاوري للأطباء، مؤكداً أن هذا اللقاء باكورة عمل المكتب الحركي وأن الأعداد ستتزايد في اللقاءات القادمة على الرغم من كافة المحاولات التي تستهدف المكتب الحركي ومحاولات الإقصاء والإبعاد التي تمارس على الأطباء .

وقال مطر، إن "الأطباء لهم مكانة كبيرة في التيار ولهم كل تقدير واحترام"، مؤكداً بأن المستقبل الواعد لكم وسيكون لكم شأناً في النقابة وفي التيار وفي أطر التيار ونبارك لكم انطلاقتكم المجيدة متمنيا لكافة الأطباء التقدم والنجاح في مسيرة العمل النقابي والصحي .

وأضاف، "نعلن إنطلاق عمل المكتب الحركي للأطباء ونضع عموداً جاثماً في بيتنا يحميه ويمكنه ويكمل نهج  تيار الإصلاح الديمقراطي بفكره ويدفعه للامام"، موضحا أنه "منذ اللحظة التي حملت فيها قيادة تيار الإصلاح الديمقراطي على عاتقها فكرة الإصلاح في حركة فتح تحملنا المسؤولية الكاملة وقبلنا كل التحديات وواجهنها ومضينا ألى الأمام هدفنا هو إعادة قضيتنا للواحهة وإعادة البريق لحركة فتح فمل خطوة نخطوها تحتاج لدعمكم جميعا أطبائنا البواسل".

وتابع، "نتطلع نحو مستقبل أفضل للأطباء وندرك ونعرف حقوق الأطباء المسلوبة والمسروقة وعلينا العمل من أجل التغيير، فتيار الإصلاح وضع نصب عينية هموم شغبنا وقضيتنا ولا بد من أمل جديد يعيد الحقوق وينصف هذه الطبقة المهمشة ويداً بيد من أجل أن نطرح الحلول"، مشددا على أن التيار سيقدم كل ما يستطيع من أجل شعبنا وقضيتنا.

وأكد مطر أن هذا اللقاء الأول من سلسلة لقاءات قادمة لن تنتهي حنى وصول فكرتنا وانتزاع حقوقنا  .

بدوره، قال وزير الصحة السابق، الدكتور جواد الطيبي إن "هذه النواة هي من تركت كل شيء وكل المغريات وجاءت إلى التيار مؤمنة بفكرته وتوجهاته ووصفهم بالسابقون المقربون لأبناء الشعب  ولقيادته الشريفه". مستذكرا "تجربة الحصار الوظيفي في عهد الاحتلال الإسرائيلي، وقال، أنتم اليوم تعيشونه مرة أخرى ولكن من أبناء جلدتنا".

وأضاف، "جاء الفرج في ذلك الوقت وأقول لكم بأن الفرج قادم بقوتنا وقدرتنا على التغيير فأنتم نواة للغطباء في هذه الفترة وستحققون طموحكم وستحققون نجاحاً شخصياً ووطنياً تقودوه أنتم انتصار لهذا التيار الذي يقوده محمد دحلان"، متابعا، "أنقل لكم تحية القائد محمد دحلان الذي يقول لكم الانتصار قادم وبمجموعتكم سيتحقق الحلم فأنتم الرواد وسيكون لكم المستقبل الوظيفي والسياسي" .

كما أعلن الدكتور سهيل مطر، إنطلاق الجمعية العمومية للمكتب الحركي للأطباء وفتح باب النقاش والأسئلة والذي تم الرد عليها من قبل الأخوة الدكتور جواد الطيبي والأخ الدكتور سهيل مطر والأخ هشام الدسوقي أمين سر لجنة العلاقات العامة في ساحة غزة .

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق