أبو كرش يكشف عن مقترح الحكومة لحل ازمة "تفريغات 2005"

04 ديسمبر 2019 - 22:50
صوت فتح الإخباري:

ؤوأوضح أبو كرش، أنه في حال أخلت الحكومة بهذه الوعود، ستكون الأمور صعبة، وتكون الحكومة قد أخلت بوعودها، وعدم جديتها في التعامل مع هذا الملف، وتكون كما الوعود التي أطلقتها الحكومة سابقاً، وبالتالي سيتم الاصطدام بمواجهة حقوقية، وسيتم العودة إلى الحراك الذي تم تعليقه، وليس إلغاءه.

وفي السياق، أكد أبو كرش، أن الموظفين ينتظرون الآن بأن يكون هناك حل، بوضعهم على الموازنة العامة لعام 2020، وأن يفي الدكتور محمد اشتية، رئيس الوزراء بالوعد، الذي قطعه فيما يتعلق بموظفي تفريغات 2005.

وقال أبو كرش: "جاء الوقت لحل ملف تفريغات 2005، ويكفي 12 عاماً من الظلم والقهر والفقر، والمآسي الاجتماعي التي يمر بها العوائل، كما يكفي إعطاء المبررات والحجج، وإعطاء إبر البنج، وطي الصفحة السوداء، بحل هذه القضية بشكل جذري".

وفي السياق، شدد أبو كرش على ضرورة، أن تقف الحكومة الفلسطينية عند مسؤولياتها بخصوص هذه القضية، مؤكداً في الوقت ذاته أن موظفي تفريغات 2005 كانوا يقودون حراكاً قبل شهرين، ولكن تم تعليقه بعد منحة 1500 شيكل، منوهاً إلى أن اشتية، أكد في تصريحات له بأن هذا الحل جزئي، على أن يكون هناك حل دائم، وعدم ربط الملف بالمصالحة.

وقال: "اشتية تحدث بأن هذه القضية وقع عليها ظلم منذ سنوات، وقد آن الأوان لحلها بشكل جذري، وعدم ربط حلها بالمصالحة، وكانت هذه التصريحات موثقة".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق