بينهم إصابة خطيرة

شاهد.. شهيد و4 إصابات في خانيونس

29 نوفمبر 2019 - 18:14
صوت فتح الإخباري:

 أعلنت وزارة الصحة استشهاد الفتى فهد محمد وليد الأسطل، 16 عامًا، برصاص الاحتلال الإسرائيلي، وإصابة 4 آخرين، مساء اليوم الجمعة، شرقي خان يونس الواقعة جنوب قطاع غزة.

وحسب وزارة الصحة فإن الفتى الأسطل، تلقى إصابة في البطن، أسفرت عن استشهاده، فيما أصيب 4 آخرون برصاص الاحتلال.

بدوره قال عضو الهيئة القيادية لمسيرات العودة،ماهر مزهر، إن "الاعتداء الذي نفذه الاحتلال على المتظاهرين السلميين شرق خانيونس يؤكد أن الهيئة الوطنية لمسيرات العودة اتخذت قراراً مسؤولاً فيما يتعلق بتأجيل المسيرة اليوم الجمعة".

وأضاف مزهر،  في بيان صحفي وصل "صوت فتح" نسخة عنه، "الهيئة كان لديها دلائل ومعطيات بقرار الاحتلال الاعتداء على المتظاهرين واستمرار عمليات القتل والبطش"، مشيرا إلى أن "إقدام الاحتلال على استهداف المدنيين العزل يمثل دليلاً قاطعاً بأن العدو كان يُبيت لارتكاب مجزرة بحق أبناء الشعب الفلسطيني، وقرارانا كان نابع من المسؤولية الوطنية".

وتابع، "وصول الفلسطينيين ولو بأعداد محدودة لمخيمات العودة دليل على أن شعبنا متمسك بالمسيرات وأن شعبنا يمتلك خزان ثوري وكفاحي ويريد مواصلة النضال، وأنه لن ييأس وسيتقدم الصفوف بمقاومة العدو بالصدور العارية"، مشددا على أن "ما جرى اليوم جريمة بشعة يتحمل تداعياتها هذا العدو المجرم ويعكس همجية الاحتلال"، حسب تعبيره.

وأكد أن "مسيرات العودة مستمرة ومتواصلة ولن تتوقف، وسنكون الجمعة المقبلة في الميادين".

من جهته، وقال المتحدث باسم جيش الاحتلال في بيان له، إنه "في الساعة الأخيرة، وصل عشرات من الفلسطينين إلى منطقة السياج الأمني في جنوب قطاع غزة، حيث تم رصد محاولات اقتراب إلى السياج ومحاولات لإلقاء عبوات ناسفة باتجاه القوات"، مضيفا : "ردت القوات بإطلاق نيران من نوع روغر". وفق تعبيره.

يذكر أن الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة، قررت مساء الأربعاء الماضي، إلغاء فعاليات المسيرات شرق قطاع غزة اليوم، للجمعة الثالثة على التوالي.

 

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق