بالفيديو.. ليفربول ينتزع فوزاً جنونياً على أرسنال في مبارة الـ10 أهداف

31 أكتوبر 2019 - 00:06
صوت فتح الإخباري:

حسم ليفربول القمة "المجنونة" أمام ضيفه ليفربول، بفوزه عليه بركلات الترجيح (5-4) مساء الأربعاء، بعدما انتهى الزمن الأصلي بالتعادل (5-5)، ليبلغ الريدز ربع نهائي كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

وسجل أهداف آرسنال كل من لوكاس تورييرا (19) وجابرييل مارتينيلي (26 و36) وأينسلي مايتلاند-نايلز (54) وجو ويلوك (70).

في المقابل، أحرز أهداف ليفربول كل من شكودران موستافي (6 بالخطأ في مرماه) وجيمس ميلنر (43 من ركلة جزاء) وأليكس أوكسليد تشامبرلين (58) وديفوك أوريجي (62 و90+4).

وفي ركلات الترجيح، سدد بنجاح من قبل آرسنال كل من هكتور بيليرين وماتيو جوندوزي وجابرييل مارتينيلي ومايتلاند-نايلز وأهدر له داني سيبايوس الذي أنقذ الحاريس كاوميهين كيليهير ركلته، ومن صفوف ليفربول نجح كل من ميلنر وآدم لالانا ورايان برويستر وأوريجي وكيرتيس جونز. 

الشوط الأول

وحصل ليفربول على فرصة لتهديد مرمى آرسنال في الدقيقة الخامسة، عندما تلقى إليوت الكرة في الناحية اليمنى، ليطلق تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء علت العارضة.

لكن ليفربول تمكن سريعا من التقدم بالنتيجة، وبالتحديد في الدقيقة السادسة، عندما حصل لاعب ليفربول أليكس أوكسليد تشامبرلين على الكرة في الناحية اليمنى، ليعكسها أمام المرمى نحو زميله رايان برويستر، بيد أن المدافع الألماني شكودران موستافي تدخل لقطع الكرة ليضعها بالخطأ في مرمى فريقه.



هدف التعادل لم يطول انتظاره، فجاء في الدقيقة 19، عندما مرر أينلسي مايتلاند-نايلز الكرة إلى أوزيل في الناحية اليمنى، ليقدم الألماني كرة على طبق ذهبي لساكا الذي سدد مباشرة، فتصدى الحارس كاوميهين كيليهير لمحاولته لترتد إلى لوكاس تورييرا الذي تابعها في المرمى.



واصل آرسنال ضغطه بغية التقدم بالنتيجة، وهو ما تحقق في الدقيقة 26، عندما وصلت الكرة إلى مايتلاند-نايلز في الناحية اليمنى، فحاول إرسالها أمام المرمى ليعيدها إليه ميلنر، وفي المرة الثانية مررها ليحاول المدافع سيب فان در بيرج إبعادها، ليمنع الحارس كيليهير دخول الكرة مرماه، قبل أن ترتد أمام مارتينيلي الذي سجلها في المرمى.

وفشل برويستر في استغلال كرة أمام المرمى من إليوت في الدقيقة 30، قبل أن يسجل مارتينيلي ثالث أهداف آرسنال في اللقاء بالدقيقة 36، عندما مرر إليوت كرة ساذجة في وسط الملعب، ليغمزها أوزيل بأناقة نحو ساكا الذي انطلق بها في الناحية اليسرى، قبل أن يضعها أمام المهاجم البرازيلي الخالي من الرقابة ووضعها بثقة في المرمى.

وقلص ليفربول النتيجة في الدقيقة 43 عبر ركلة جزاء نفذها ميلنر بنجاح بعد تعرض زميله إليوت للعرقلة داخل المنطقة، ونفذ تورييرا ركلة حرة فوق المرمى.

Volume 0%

 


وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، وجّه تورييرا تسديدة ارتدت من المدافعين لتصل غير المراقب مارتينيلي الذي استقرت رأسيته في أحضان كيليهير، قبل أن يرد ليفربول برأسية من أوريجي علت العارضة اثر عرضية من إليوت.

الشوط الثاني



دخل ليفربول الشوط الثاني وفي نيته إعادة اللقاء إلى نقطة البداية، فذهبت محاولة برويستر بجانب القائم إثر تمريرة من تشامبرلين، ورد ساكا بتسديدة بعيدة المدى فوق المرمى بالدقيقة 50.

وتمكن آرسنال من تسجيل الهدف الرابع، بعدما أعاد ميلنر الكرة بسذاجة إلى الوراء، ليغمزها مايتلاند-نايلز قبل الحارس ويعيدها إليه زميله أوزيل بأناقة قبل أن يضع اللاعب الإنجليزي الكرة في الشباك الخالية بالدقيقة 54.



رفض ليفربول الاستسلام للنتيجة، فاقتنص تشامبرلين الكرة قبل أن تصل إلى مايتلاند-نايلز، وأطلق الأول مباشرة تسديدة بعيدة عنيفة هزت شباك الحارس إيميليانو مارتينيز في الدقيقة 58.     



وجاء هدف التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 63، عندما استقبل أوريجي بطريقة فنية تمريرة من البديل كيرتيس جونز  قبل أن يسدد كرة حاول مارتينيز إبادها لكنها تجاوزته وسكنت المرمى.



ودخل ماتيو جوندوزي إلى تشكيلة آرسنال مكان أوزيل، وانطلق اللاعب ويلوك بهجمة مرتدة قبل أن يطلق صاروخًا لا يرد سكن الزاوية العليا اليمنى لمرمى كيليهير في الدقيقة 70.

وضغط ليفربول في ربع الساعة الأخير بغية معادلة النتيجة مجددًا، لكنه اصطدم بتكتل دفاعي من آرسنال، حتى الدقيقة الرابعة من الوفت بدل الضائع عندما قابل أوريجي عرضية نيكو ويليامز بتسديدة نصف طائرة في الشباك، ليحتكم الفريقان بعدها لركلات الترجيح التي ابتسمت في وجه ليفربول.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق