فجر حزاماً ناسفاً كان يرتديه :

بالفيديو : مقتل أبو بكر البغدادي في عملية أمريكية سرية بسوريا

27 أكتوبر 2019 - 08:14
صوت فتح الإخباري:

أفادت وسائل إعلام أمريكية، صباح اليوم الأحد، بمقتل زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي، خلال عملية أمريكية سرية في بلدة باريشا بمحافظة إدلب السورية.

ووفقاً لما أوردته مجلة "نيوزويك" الأمريكية، فإن زعيم تنظيم "داعش" أبوبكر البغدادي كان هدفا لعملية عسكرية سرية في محافظة إدلب، مشيرة إلى أن القوات الأمريكية نفذت عملية خاصة استهدفت أحد أهدافها الأكثر أهمية.

وأكدت أن العملية العسكرية صادق على تنفيذها الرئيس دونالد ترمب، قبل حوالي أسبوع من حدوثها، منوهة إلى أن "تأكيد مقتل زعيم داعش ينتظر الانتهاء من تحليل عينات الحمض النووي".

وفي تفاصيل العملية، أوضحت المجلة أن تبادلا قصيرا لإطلاق النار حدث عندما دخلت القوات الخاصة الأمريكية إلى الموقع الذي كان فيه البغدادي، مشيرة إلى أن البغدادي فجر حزاماً ناسفاً كان يرتديه، بوجود أفراد من عائلته في المكان لحظة تنفيذ العملية.

وأكدت أن العملية لم تسفر عن إصابة أطفال بأذى، لكن اثنتين من زوجات البغدادي قتلتا نفسيهما بتفجير حزامين ناسفين، لافتة إلى أن العملية نفذها فريق "دلتا" التابع للقيادة المشتركة للعمليات الخاصة الأمريكية، وقبل تنفيذ العملية كان الموقع تحت المراقبة لفترة معينة.

يأتي ذلك فيما كتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على صفحته بموقع التدوينات القصيرة تويتر: "شيء كبير للغاية حدث للتو".

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، لقطات قالوا أنها لاشتباكات دارت ليلاً في قرية باريشا بمحافظة إدلب شمال غرب سوريا، وهو المكان الذي قالت وسائل إعلام أميركية إن زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي "قتل" فيه.

بدوره، نقلت وكالة رويترز عن المتحدث باسم البيت الأبيض هوجان جيدلي قوله، إن الرئيس دونالد ترامب يعتزم اليوم الأحد، الإدلاء ببيان مهم في البيت الأبيض الساعة التاسعة صباحًا بتوقيت الولايات المتحدة الأمريكية، 13:00 بتوقيت جرينتش، دون كشف تفاصيل أخرى.

من جانبه، أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن مروحيات عسكرية استهدفت مواقع يختبئ فيها عناصر يتبعون لتنظيم داعش في محافظة إدلب شمال غرب سوريا ما أسفر عن سقوط تسعة قتلى.

وأكد المرصد أن ثماني مروحيات استهدفت بعد منتصف ليل السبت الأحد منزلا وسيارة في محيط قرية باريشا في إدلب لمدة ساعة ونصف، حيث تتواجد عناصر تتبع لداعش.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق