لبنان: الحريري يعلن عن "قرارات إصلاحية".. والمتظاهرون يرفضون مخرجات الحكومة

21 أكتوبر 2019 - 18:40
صوت فتح الإخباري:

: أعلن رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، عن عدة عدد من القرارات اتخذتها الحكومة لتهدئة الاحتجاجات العارمة التي تشهدها لبنان لليوم الخامس على التوالي.

وقال الحريري، في مؤتمر صحفي، إن الحكومة قررت خفض رواتب الوزراء والنواب اللبنانيين السابقين والحاليين إلى النصف، وإن الموازنة الجديدة لن تتضمن أي ضرائب إضافية.

وأقر الحريري بأن التظاهرات أتت "نتيجة شعور الشباب بالغضب واليأس"، مؤكدا أنه لن يطلب من المتظاهرين التوقف عن الاحتجاج وسيترك الأمر لهم.

وأبدى الحريري تأييده لمطلب المتظاهرين بإجراء انتخابات نيابية مبكرة، مشيرا إلى أن "التظاهرات كسرت حواجز سياسية كثيرة واستعادت الهوية الوطنية الموحدة في لبنان".

وقال الحريري، إن القطاع المصرفي سيساهم في خفض العجز عن طريق دفع مزيد من الضرائب على أرباح البنوك، مضيفا أن القطاع المصرفي سيساهم في خفض العجز عن طريق دفع مزيد من الضرائب على أرباح البنوك.

وأكد رئيس الوزراء، أن الحكومة ستشرع بالعمل على إعداد مشروع قانون من أجل استعادة الأموال المنهوبة، وإنشاء الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بنهاية العام الجاري.

وأكد الحريري، أن الإصلاحات ستشمل إلغاء وزارة الإعلام، ومؤسسات عامة أخرى قال إنها "غير ضرورية".

ويشهد لبنان لليوم الخامس على التوالي احتجاجات عارمة، بعدما أعلنت الحكومة نيتها فرض ضرائب على التطبيقات الذكية مثل "واتساب"، فيما بدا أنها النقطة التي أفاضت الكأس لدى اللبنانيين، الذين يقولون إنهم لم يعودوا قادرين على تحمّل الأوضاع المتردية.

كلمات مفتاحية
كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق