معتقل على خلفية سياسية :

عائلة النمس تصدر بياناً حول ابنها سامر المعتقل في سجون حماس

02 أكتوبر 2019 - 05:43
صوت فتح الإخباري:

 أصدرت عائلة سامر هاشم النمس المعتقل في سجون حماس، منذ تاريخ 4/05/2015، بياناً توضيحياً هاماً بعد تضارب الآراء حول خلفية اعتقال أبنهم.

وقالت في بيانها، أنه:" تم اعتقال سامر بتاريخ 4/05/2015، على خلفية سياسية بحتة تحت مسمى النيل من الوحدة الثورية"، خلافاً لنص المادة 178 من قانون العقوبات الثوري لعام 1979.

وطالبت داخلية غزة بضرورة إعادة النظر في ملف سامر النمس المعتقل على خلفية سياسية، كما طالبت سلطة رام الله ورئيس وزراها د.محمد أشتية، وحركة التحرير الوطني الفلسطيني بالتدخل الفوري، وتحمل مسؤولياتهم تجاه أبنهم.

ودعت تيار الإصلاح الديمقراطي في فتح بتقديم توضيح صريح بخصوص اسم سامر النمس من ملف العفو الصادر بموجب ملف المصالحة المجتمعية.

وفي ختام بيانها، دعت إلى السير بخطى حقيقية لإنجاز ملف المصالحة، وإنهاء الانقسام، الذي عانت منه جميع أطياف المجتمع، والمستفيد الوحيد الإسرائيلي.

يذكر أن المعتقل السياسي سامر هاشم النمس، من مدينة رفح،  موظف في سلطة رام الله (تفريغات 2005) وأحد كوادر الشبيبة الفتحاوية، وهو  أب لثلاثة أطفال .

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق