حبيب يكشف أسباب حضور الوفد الأمني المصري ورسالة الجهاد لهم

09 سبتمبر 2019 - 12:07
صوت فتح الإخباري:

كشف القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب اسباب وصول الوفد الأمني المصري إلى قطاع غزة.

وقال حبيب في حديث لـ "أمد للإعلام" : " إن زيارة الوفد المصري جاءت بناء على سخونة الأوضاع على الساحة الفلسطينية مع العدو الإسرائيلي الذي صعد عدوانه بعد استشهاد طفلين في مسيرات العودة، واستمرار العدوان الإسرائيلي باشكال مختلفة ومتعددة، مما تجعل احتمالية التصعيد والتسخين كبيره".

وأضاف حبيب: " أن الوفد المصري لا يريد هذا التطور وهذا التصعيد في الوضع الحالي وجاءت هذة الزيارة في هذا السياق".
وأوضح حبيب، كانت هناك تفاهمات مع الجانب الإسرائيلي بعدم استخدام الرصاص الحي في مواجهة المتظاهرين السلميين الأطفال والنساء،  لكن العدو الصهيوني لا يلتزم بهذا الأمر. كاشفا عن رسالة حركته عبر الوفد المصري، ان استمرار الاحتلال بعدم التزامه وقتل ابناء شعبنا الفلسطيني بدم بارد وقنصهم بالرصاص الحي، هذا الأمر لا يمكن السكوت عنه ونحمل العدو الصهيوني المسؤولية الكاملة على اي تدهورأمني. 

ومن جانب اخر في سياق تزايد الاصوات المنادية بايقاف مسيرات كسر الحصار، رد حبيب:  ان بعض الاصوات التي تنادي بوقف مسيرات العودة هي في الأساس لم تشارك في مسيرات العودة، وهي معارضة للفكرة من أساسها وهذا في صعيد الخلاف السياسي الموجود على الساحة الفلسطينية.

وشدد، نحن كمنظمين وهيئة وطنية عليا لمسيرات العودة وكسر الحصار نرى ان مسيرات العودة في هذة المرحلة الخطيرة وفي ظل التحديات الجسام وفي ظل مشاريع تصفية القضية الفلسطينية، ان المسيرات هي اداتنا المقاومة في مواجهة ما يحاك ضد القضية الفلسطينية،  ومن اجل اعادة الاعتبار لهذة القضية ولاعادة الاعتبار للحقوق الفلسطينية التي حاولت الإدارة الأمريكية المجرمة والمنحازة والمشاركة في العدوان في تصفية القضية وانكار حقوق شعبنا الفلسطيني،  وفي مقدمتها حق العودة للاجئين. 

وختم نحن نواجه عدو مجرم وعنصري والمتظاهرين هم متظاهرين سلميين، ولكن عدوانية العدو الصهيوني وشهوة جنوده الصهاينة في قتل ابناءنا؛ هي شهوة جامحه لا تقاوم لذلك بدل توجيه المطالبة من قبل هذا الفريق بوقف مسيرات العودة يجب ان يتم توجيه اتهامه للعدو المجرم الذي يقتل ابناءنا ومن حق شعبنا الفلسطيني المقاومة  والتعبير عن حقوقه والمطالبة بهذة الحقوق.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق