أبرز ردود الفعل الاسرائيلية على عملية قتل الجندي جنوب بيت لحم

08 أغسطس 2019 - 10:36
صوت فتح الإخباري:

سارع رئيس "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان، إلى القول إن "الخضوع للإرهاب في قطاع غزة يؤدي إلى عمليات في القدس والضفة الغربية"، على حد قوله.

وأضاف أن "الأجهزة الأمنية تعلم بوجود عشرات المجموعات التي تخطط لتنفيذ عمليات ضد اليهود بتوجيه من حركة حماس في قطاع غزة".

وقال أيضا إن المصطلح "تسوية" هو "تعبير عن الخضوع للإرهاب والسياسة الحالية لهذه الحكومة هي محاولة بائسة لتحقيق الهدوء للمدى القصير، والتضحية بأمن المواطنين في المدى البعيد".

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو ان الجيش يجري عملية مطاردة لمنفذي العملية .

وقال رئيس "كاحول لافان"، بيني غانتس، إن الجيش وقوات الأمن تعرف كيف تصل إلى منفذي العملية "أحياء أو أموات".

الحاخام شلومو فيلك رئيس المدرسة الدينية حيث درس الجندي القتيل قال ان القتيل ذهب إلى القدس لشراء الهدايا للحاخامات وكان في طريق العودة وتعرض للهجوم.

من جانبه رئيس الكنيست يولي إدلشتاين: يجب أن يكون ردنا على الهجوم صارم من خلال تطبيق السيادة الإسرائيلية على جميع المستوطنات - وغوش عتصيون أولاً.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق