اشتباك مسلح على حدود غزة :

بالتفاصيل : شهيد في اشتباك مع الاحتلال أصاب ضابطا وجنديين

01 أغسطس 2019 - 06:19
صوت فتح الإخباري:

استشهد شاب فلسطيني، فجر اليوم الخميس، بعد أن تبادل إطلاق النار مع قوة إسرائيلية داخل حدود مجمع مستوطنات أشكول إلى الشرق من خانيونس جنوب قطاع غزة.

وقال متحدث عسكري إسرائيلي، أن الشاب كان مسلحًا وتسلل إلى داخل الحدود، وفتح النار تجاه قوة عسكرية، ما أدى لإصابة ثلاثة جنود بينهم ضابط بجروح متوسطة، وجنديين بجروح طفيفة.

وأشار إلى أن الجنود قتلوا الشاب المسلح، فيما نقل الجرحى إلى مستشفى سوروكا عبر طائرة مروحية لتلقي العلاج.

وقصفت قوات الاحتلال قصفت نقطة رصد للمقاومة شرق خانيونس، بعد سماع طلقات نارية على الحدود، وإلقاء قوات الاحتلال العشرات من قنابل الإنارة في تلك المنطقة الحدودية.

ووصف مراسل يديعوت أحرونوت، الحدث بأنه خطير، وأن هناك إخفاقًا تشغيليًا لدى قوات الجيش، مشيرًا إلى أن السؤال المطروح حاليًا حول كيفية تسلل الشاب المسلح ومفاجأته للجنود بإطلاق النار عليهم.

وذكر المراسل، أن قوات كبيرة من الجيش باتت منتشرة على الحدود قبالة خانيونس، وأنه تم السماح للمستوطنين بالخروج من منازلهم بعد قرار بمنعهم من ذلك.

المتحدث باسم جيش الاحتلال قال بان الفلسطيني الذي تسلل الليلة من غزة كان مسلحا بكلاشينكوف وقنابل يدوية ويرتدي ملابس عسكرية، وألقى قنبلة واحدة على الأقل على قوة جولاني، الشاب يتبع لحماس والاعتقاد الأولي أنه تصرف بمفرده.

واوضح انه خلال الليل رصد جنود الجيش الإسرائيلي مشتبه به يقترب من السياج المحيط في جنوب قطاع غزة، بعد عبور السياج الحدودي إلى الداخل، أطلق الفلسطيني النار على الجنود، ثم فتحوا النار عليه و"قتل" على يد قوات الجيش، كما تعرض موقع لحماس لهجوم من دبابة أثناء الحادث.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق