العمادي في غزة لترسيم الصفقة.. ادخال الأموال القطرية مقابل وقف البالونات الحارقة

14 يوليو 2019 - 11:54
صوت فتح الإخباري:

أكد مصدر مطلع، الجمعة، انه تم التوصل عبر الوسطاء لوقف التصعيد من قبل الجانب الإسرائيلي والالتزام بكافة التفاهمات التي أبرمت مع قطاع غزة، وبمقدمتها إدخال الأموال القطرية وعودة مساحة الصيد في منتصف الأسبوع القادم.

ووفقا لما نشرته وكالة "أمد للإعلام" المحلية، فإنه وبعد جهود حثيثه وتدخلات على مدار الساعة من اجل الضغط على إٍسرائيل، حتى لا يتم إستهداف مواقع أخرى وضرب البنية التحية لشعبنا في غزة .

وكانت الطائرات الحربية الإسرائيلية، قصفت فجرالجمعة، عدة أهداف في قطاع غزة، وذلك بعد ان اطلق صاروخ من غزة وأصاب مبنى في سديروت. 

وكشف المصدر أنَّ التصعيد بالأسبوع الماضي من خلال البالونات الحارقة، جاء للضغط على إسرائيل لإدخال 10 مليون دولار. التي ستخصص للموظفين ليكون إجمالي المبلغ من المنحة القطرية 40 مليون دولار.

وأوضح المصدرأن مسيرات العودة اليوم ستكون سلمية، ولا يوجد فيها تصعيد كما تم الإتفاق مع الوسطاء، مبيناً أن زيارة نيكولاي ملادينوف لغزة تأتي في سياق إستكمال تهدئة الأوضاع والبحث في آلية إدخال الأموال.

وقال المصدر سيأتي نائب السفير القطري خالد الحردان الجمعة إلى قطاع غزة،ممهدا لزيارة السفير محمد العمادي منتصف الأسبوع إلى غزة حاملاً الأموال القطرية معه.

ونفى المصدر نفسه تحديد أي موعد لزيارة الوفد المصري إلى غزة في الفترة الحالية، وفيما يتعلق بملف المصالحة أكد أنه لا يوجد حديث رسمي في هذا السياق ولا جديد في الأمر، ولا أجندات ولم يتم تجهيز الورقة المصرية التي من خلالها سيتم فتح حوار مع الفصائل الفلسطينية ودعوتهم إلى القاهرة،مؤكدا ان مصرتبذل جهود لبلورة ورقة جديدة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق