تفاصيل تعرض قوة أمنية كبيرة لإطلاق النار بنابلس الليلة الماضية

07 يوليو 2019 - 13:03
صوت فتح الإخباري:

أوضحت الشرطة الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة بعد ظهر اليوم تفاصيل تعرضها لإطلاق نار عدة مرات في نابلس شمال الضفة الليلة الماضية على خلفية مقتل شاب وإصابة 3 آخرين طعنا وبالرصاص الحي.

وذكرت الشرطة في بيان لها أن الشاب موسى محمد مصطفى جبريل من مخيم بلاطة (20 عاماً) قتل نتيجة إصابته برقبته بآلة حادة أودت بحياته وأصيب شقيقه واثنين آخرين بأعيرة نارية بشجار وقع الليلة الماضية في مخيم بلاطة شرقي مدينة نابلس.

وبحسب الناطق الاعلامي باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات فإن غرفة عمليات الشرطة تلقت بلاغًا عن وصول الشاب جبريل للمستشفى متوفيًا إثر إصابته بآلة حادة برقبته وإصابة شقيقه بآلة حادة بإصابة وصفت بالمتوسطة وإصابة شابين آخرين بعيارين ناريين.

وأضاف "على الفور باشرت غرفة عمليات الشرطة بالتنسيق مع الجهات ذات الاختصاص من الشرطة والأجهزة الأمنية لاتخاذ الإجراءات الفنية والإدارية والقانونية اللازمة لحفظ الأمن والنظام وحصر المشتبه بهم بالضلوع بالشجار".

وأردف ارزيقات أن قوة كبيرة من الأجهزة الأمنية انتشرت داخل مخيم بلاطة لحفظ الأمن والنظام وحماية ممتلكات المواطنين وأرواحهم وعند وصولها للمخيم تعرضت لإطلاق نار أكثر من مرة.

ولفت إلى أنه تم التعامل مع كل موقف على حدا واتخذت مراكزها داخل المخيم لإتاحة المجال لفريق الأدلة الجنائية بالمباحث العامة من رفع الأدلة وتفتيش بعض المنازل التي تخص المشتبه بهم بالضلوع بالشجار وقضية القتل.

وأكد أن الشرطة قامت بإعلام النيابة العامة والتي باشرت التحقيق للوقوف على ملابسات وتفاصيل الحادثة.

وبين ارزيقات أن النيابة قررت التحفظ على الجثمان لحين احالته لمعهد الطب العدلي بجامعة النجاح الوطنية، ولازال البحث جارِ عن المشتبه بهم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق