عقب تدخل مصري.. مفاوضات الاسرى تحرز تقدما وتزيل اجهزة التشويش

14 إبريل 2019 - 18:34
صوت فتح الإخباري:

أفادت مصادر مطلعة، اليوم الاحد، بأن تقدما طرأ على المفاوضات بين الأسرى الفلسطينيين، وإدارة سجون الاحتلال، وبموجب ذلك، أقدمت إدارة السجون على إزالة أجهزة التشويش، التي كانت قد وضعتها مؤخرا على أجهزة الاتصال الخليوي، التي يستخدمها الأسرى للتواصل مع ذويهم.

في السياق، قال ناهد الفاخوري مدير مكتب إعلام الأسرى: "في اليوم السابع لمعركة الكرامة الثانية، نحن على بُعد ساعات قليلة من تحديد مسارها".

بدوره،  كشف أمين شومان رئيس الهيئة العليا لمتابعة شؤون الأسرى والمحررين، عن مفاوضات وحوارات غير مباشرة تجرى في هذه الأثناء مع قيادة الحركة الأسيرة داخل سجون الاحتلال من أجل استدراك موقف إضراب الأسرى الفلسطينيين.

وأكد شومان، أن الساعات القادمة ستكون حاسمة، فإما ستواصل الحركة الأسيرة إضرابها عن الطعام، أو إيقافه، بناء على نتائج الحوارات الجارية برعاية مصرية.

وأشار إلى أنه حتى اللحظة لم يصل أي خبر من الحركة الأسيرة بشأن تعليق الإضراب أو مواصلته، موضحا: "سيكون هناك مؤتمر في تمام الساعة الـ 12 ظهرًا اليوم، لإطلاع أبناء الشعب الفلسطيني على آخر أخبار الأسرى داخل السجون، والإعلان عن البرنامج الوطني لإحياء يوم الأسير الفلسطيني".

وتدخل "معركة الكرامة 2" التي يخوضها الأسرى في سجون الاحتلال، اليوم الأحد، يومها السابع على التوالي.

وانضم مئات الأسرى إلى الإضراب الذي بدأته قيادات الحركة الأسيرة مساء الاثنين الماضي، بعد فشل حوارات الأسرى مع إدارة السجون بسبب رفضها الاستجابة لمطالبهم.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق