بعد فضيحة القسم.. حكومة أشتية تعيد أداء اليمين القانوني

14 إبريل 2019 - 17:01
صوت فتح الإخباري:

 أعاد رئيس وزراء حكومة رام الله محمد اشتية، وأعضاء حكومته الثامنة عشرة،يوم الاحد، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، أداء اليمين القانونية، أمام رئيس سلطة المقاطعة محمود عباس.
وأعاد اشتية وأعضاء حكومته، حلف اليمين القانونية، بعد أن تبين أن هناك عبارة قد سقطت سهواً من نص اليمين خلال أدائه مساء السبت.
وفي سقطة مثيرة غاب عن قسم وزراء الحكومة الـ 18، إحدى أهم الجمل بحسب ما نص عليه القانون الأساسي، ألا وهي "الإخلاص للشعب وتراثه القومي".
وتنص المادة (35) من القانون الأساسي الفلسطيني، على أن يؤدى الرئيس قبل مباشرة مهام منصبه اليمين التالية أمام المجلس التشريعي بحضور رئيس المجلس الوطني ورئيس المحكمة العليا "أقسم بالله العظيم أن أكون مخلصاً للوطن ومقدساته، وللشعب وتراثه القومي، وأن احترم النظام الدستوري والقانون، وأن أرعى مصالح الشعب الفلسطيني رعاية كاملة، والله على ما أقول شهيد".

يذكر وأنه وبعد دقائق من إلقاء رئيس وأعضاء الحكومة الجديدة اليمين القانوني امام الرئيس، أثير الكثير من الجدل حول اقتطاع جزء من نص قسم اليمين المتعلق بالمادة 35 من القانون الدستوري، حيث تم اجتزاء جملة من المادة تخص قسم الوزراء المكلفين ورئيسهم على الإخلاص "للشعب وتراثه القومي".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق