سفارة فلسطين في تركيا: نواصل عملنا لانهاء التحقيقات في وفاة "أبو شملة" ونقل جثمانه لغزة

12 إبريل 2019 - 15:38
صوت فتح الإخباري:

أكدت سفارة  فلسطين لدى تركيا، أنها تواصل عملها مع السلطات التركية من أجل إنهاء التحقيقات الخاصة بحادثة سقوط المواطن محمد كامل أبو شملة، من الطابق الرابع في أحد فنادق منطقة"ديدم" منذ أكثر من عشرة أيام، حيث أعلنت وفاته صباح الجمعة في مستشفى مدينة أيدن.

وأعلنت السفارة أنها وفي الوقت نفسه ستباشر إجراءات نقل جثمانه ليوارى الثرى في أرض الوطن.
وتقدمت السفارة بأحر التعازي إلى عائلته، داعية الله تعالى أن يلهمهم الصبر والسلوان.

وتوفي الشاب محمد كامل أبو شملة (25 عاما) من قطاع غزة ، متأثرا بجروحه التي أصيب بها، عقب سقوطه من علو خلال ملاحقته من الشرطة التركية، داخل أحد الفنادق بمدينة إزمير.

وكان أبو شملة وهو من سكان مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، برفقة مجموعة من المهاجرين داخل أحد الفنادق، عند اقتحامه من قبل عناصر الشرطة لاعتقالهم، فسقط أبو شملة من شرفة إحدى الغرف من الطابق الرابع بعد استنشاقه غاز أطلقه أفراد الشرطة التركية.

ونتيجة لسقوطه تعرض أبو شملة إلى إصابات خطيرة نتيجة لكسور في الجمجمة وعظام الصدر، واعتبر في حالة موت سريري.
وغادر أبو شملة قطاع غزة، أسوة بآلاف الشباب، بحثا عن العمل وهربا من الوضع الإقتصادي الصعب الذي يعيشه قطاع غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق