بتهمة مناهضة سياسة الدولة.. "سلطة عباس" تواصل حربها وتقطع راتب الأسير المحرر "أبو الليل" وآخرين

06 إبريل 2019 - 15:04
صوت فتح الإخباري:

تواصل سلطة عباس في رام الله حربها الشعواء على مناضلي الشعب الفلسطيني، حيث قامت بقطع رواتب 8 موظفين جدد، 2 منهم من مخيم قلنديا و6 آخرين من القدس المحتلة.

وكشف مصدر مطلع: " أن البعض استفسر من وزارة مالية رام الله عن السبب ، فكانت الاجابة صادمة "مناهضة سياسة الدولة" ودعمهم لسياسة تيار الاصلاح الديمقراطي في حركة فتح والذي يتزعمه القائد الفلسطيني والنائب محمد دحلان.

وأوضح المصدر، من بين المقطوعة رواتبهم ثلاثة يعملون في مؤسسة "مجلس القدس للتنمية والتطوير" برئاسة الدكتور سري انسيبة وهم القيادي الفتحاوي "جمال أبو الليل" ، "وليد الحروب"، "أحمد صب لبن" ، مؤكداً أن هناك معلومات تؤكد وجود قوائم أخري سيتم الكشف عنها لاحقاً .

يذكر أن مؤسسة القدس للتنمية هي مؤسسة تم انشائها أوائل العام 2018 بدعم من دولة الامارات المتحدة للقدس والمقدسيين، بمبلغ أولي 12 مليون دولار، من أجل دعم التنمية والتطوير في القدس وبجهود بذلها القيادي والنائب محمد دحلان، لجلب التمويل لتلك المؤسسة من أجل مناهضة سياسة الاحتلال لتهويد الاقتصاد ووقف النمو القتصادي داخل المدينة المحتلة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق