غانتس في مؤتمر إيباك: "احتفالات حماس يجب أن تنتهي.. والقدس ستكون دائماً عاصمة موحدة لإسرائيل"

26 مارس 2019 - 07:02
صوت فتح الإخباري:

صرح رئيس حزب "أزرق ابيض"، بيني غانتس، الاثنين، خلال خطابه في مؤتمر إيباك 2019 في واشنطن "بأن رؤيته لدولة يهودية آمنة تعتمد على الوحدة والسلامة لجميع اليهود في جميع أنحاء العالم".

وقال غانتس خلال خطابه ن خلال تطرقه لإطلاق الصاروخ من قطاع غزة الى منطقة "الشارون" شمالي مدينة تل ابيب "صلواتنا مع الناس الذين أصيبوا في الهجوم الصاروخي اليوم، إنه الشيء الوحيد الذي يمتلكه أعداؤنا، فهم يعيشون من أجل هذه الكراهية، نحن نعيش من أجل الأمل، نحن نعيش من أجل مستقبل أفضل، أولئك الذين يريدون أن يعيشوا هم دائما أقوى من أولئك الذين يسعون للموت"، مضيفًا قوله لقادة حماس "لن تنجحوا بذلك، فنتنياهو عاد بحكمة الى إسرائيل".

وأضاف غانتس عن الخطاب الإيراني وحول اختراق هاتفه المحمول "أقول للإيرانيين، أنتم تعرفوني جيدًا وليس فقط من خلال هاتفي، وفي فترة رئاستي لن تصبحوا قوة إقليمية، ولد أطفال القدس وأطفال طهران دون كراهية، أعرف أن مواطني إيران ينتظرون فجرًا جديدًا، الذي آمل أن نراه في حياتنا".

ووجه حديثه لحزب الله، وحماس، والقاعدة، وداعش قائلا "الواقع في الجنوب لا يطاق، وعندما ينام الأطفال في الملاجئ، وحماس تحتفل فان ذلك يجب أن ينتهي الآن وسينتهي الآن".

وأكد غانتس "لن نتنازل عن الأمور هذه، ستكون القدس دائمًا عاصمة موحدة لإسرائيل، وسيظل وادي الأردن دائمًا الحدود الشرقية لأمن إسرائيل، ومسؤولية أمن دولة إسرائيل ستبقى بيد الجيش الإسرائيلي وحده، لن نطلب من أحد أن يقاتل من أجلنا، وسنتولى رعاية أنفسنا، ولن ننسحب أبداً من مرتفعات الجولان".

وأشار غانتس إلى الانتخابات الاسرائيلية، قائلًا لنتنياهو: "لن يُسمح للمتطرفين على جانبي الخريطة السياسية بالوصول إلى السلطة، لن يكون هناك كهانيون يقودوننا، ولن يسمح للعنصريين بقيادة مؤسساتنا وقيادتنا".

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق